الثلاثاء  14 تموز 2020
LOGO

نصرالله: لدينا كل ما يخطر على بال من أنواع الأسلحة

2015-01-14 11:13:26 AM
 نصرالله: لدينا كل ما يخطر على بال من أنواع الأسلحة
صورة ارشيفية

الحدث-بيروت

قال الأمين العام لـ"حزب الله" حسن نصر الله إن الحزب يمتلك الكثير من الأسلحة مما "تتوقّعه اسرائيل وما لا تتوقّعه".

وفي مقابلة أجراها مع قناة "الميادين" (تصف نفسها بأنها عربية مستقلة) في الساعات الـ24 الماضية وتُبَثّ قريباً، ونقلت بعضها صحيفة "الاخبار" اللبنانية، اليوم الاربعاء، قال نصر الله إن "لدى المقاومة في لبنان كل أنواع الأسلحة وما يخطر أو لا يخطر على بال العدو".

وأضاف "لدينا كل ما يخطر على البال من أنواع الأسلحة"، دون أن يحددها.

وتطرق نصرالله في المقابلة المطولة إلى القدرات العسكرية للمقاومة، موضحاً ملابسات اكتشاف عملاء لإسرائيل داخل حزب الله.

ووفق "الاخبار"، فإن المقابلة امتدت لثلاث ساعات، أطلق فيها نصر الله "مواقف لافتة، وقدم معطيات مهمّة، وتحديداً في قضية الصراع بين المقاومة وإسرائيل".
 
كذلك تحدث عن الأوضاع في سوريا والعراق، وعن السعودية وإيران والبحرين، وتطرق إلى المسألة الوهّابية، والأوضاع الإقليمية إضافة إلى ملف الحوار بين الحزب وتيار المستقبل وآفاق هذا الحوار.
 
وعُقد اللقاء الأول بين تيار "المستقبل" و"حزب الله" في عين التينة ببيروت في 23 ديسمبر/ كانون الاول الفائت برعاية بري، أما الجلسة الثانية فتم عقدها في 5 من الشهر الجاري لتنفيس "الاحتقان السني الشيعي"، ومن المرتقب استئناف الحوار هذا الاسبوع في عين التينة.
 
والشهر الماضي، أعلن مصدر لبعض الصحف اللبنانية عن أن حزب الله أوقف قبل ثلاثة اشهر أحد مسؤوليه بتهمة العمالة لاسرائيل، ويدعى محمد شوربة وهو من بلدة محرونة جنوب لبنان، و"التحقيقات مع شوربة بينت انه بدأ التواصل مع الموساد الاسرائيلي في العام 2007".
 
واشار المصدر الى ان شوربة "يتولى مسؤولية التنسيق في وحدة العمليات الخارجية المرتبطة بالامن العسكري للمقاومة، والتي تعرف بالوحدة 910"، وهي المسؤولة عن "العمليات الامنية" التي ينفذها حزب الله في الخارج.
 
وفي يونيو/ حزيران 2011 ، كشف نصرالله ان جهاز مكافحة التجسس في حزبه تمكن من كشف حالتي تعامل على الاقل داخل الحزب مع وكالة الاستخبارات المركزية الامريكية، وحالة تعامل ثالثة مع جهة استخباراتية لم يحددها.