السبت  21 أيلول 2019
LOGO

مجلة أمريكية: كوريا الشمالية قد تمتلك 100 رأس نووي بحلول عام 2020

2019-08-21 11:42:21 PM
مجلة أمريكية: كوريا الشمالية قد تمتلك 100 رأس نووي بحلول عام 2020
صواريخ نووية

 

الحدث ـ جهاد الدين البدوي

نقلت مجلة "ناشيونال إنترست" الأمريكية، عن مركز راند للأبحاث، أن ترسانة كوريا الشمالية النووية، يمكن أن تضم 100 قنبلة نووية بحلول عام 2020، مشيرة إلى أن أمريكا وحلفاءها إضافة إلى الصين يجب أن تتخذ خطوات فعلية للتقليل من الخطر النووي لكوريا الشمالية.

وتابعت المجلة: أن طموح كوريا الشمالية النووي وامتلاكها له يمثل تهديد لاستقرار شبه الجزيرة الكورية، كما أن استمرار كوريا الشمالية في تطوير قنابل نووية وصواريخ باليستية يزيد احتمالية استخدامها ضد دول المنطقة، بصورة تؤثر على مصالح الولايات المتحدة الأمريكية بصورة عامة".

وقد أجرت كوريا الشمالية خلال الأسابيع الماضية سلسلة من التجارب الصاروخية المتطورة، يمكنها من استهداف الاسكا والقاعدة الامريكية بجزيرة غوام.

ومن جانب اخر نجحت كوريا باطلاق صاروخ متخفي عن أجهزة الرادار الامريكية واليابانية والكورية الجنوبية.

وأضافت المجلة أن كوريا الشمالية تمتلك أكثر 650 صاروخا قصيرا ومتوسطا وبعيد المدى، يمكنها ضرب أهداف في كوريا الجنوبية واليابان وجنوب الصين، بحسب المجلة، التي أشارت إلى أنه في حال نجحت كوريا الشمالية في خططها النووية، فإن ذلك يجعل المدن والقواعد العسكرية لأمريكا وحلفائها في جنوب شرق آسيا، معرضة للخطر.

وأوضح تقرير مركز الأبحاث راند: إذا ضربت بيونغ يانغ حي كانغنام الياباني بسلاح نووي فإن 400 ألف شخص معرضون للموت على الفور ومليون آخر معرضون للإصابة.

وأضاف التقرير أنه يمكن لصوروخ " Hwasong" التي تقوم كوريا الشمالية بتطويره أن يصل إلى مسافة 6200 ميل ويهدد البر الرئيس للولايات المتحدة.

ويوصي تقرير راند برد شامل على تهديد كوريا الشمالية. "بالإضافة إلى التدابير الدبلوماسية متعددة الأطراف لوقف التقدم النووي لكوريا الشمالية، ويجب على الولايات المتحدة وحلفائها في المنطقة -وكذلك الصين- اتخاذ خطوات لتقليل المخاطر التي يشكلها البرنامج النووي لكوريا الشمالية.