الإثنين  16 كانون الأول 2019
LOGO

العالول: الذهاب للانتخابات مسألة محسومة

2019-10-21 10:04:39 AM
العالول: الذهاب للانتخابات مسألة محسومة
نائب رئيس حركة فتح، محمود العالول

 

 الحدث الفلسطيني 

قال نائب رئيس حركة فتح، محمود العالول، اليوم الاثنين، إن القيادة الفلسطينية تعمل على ملف الانتخابات، من أجل إجرائها في القدس والضفة الغربية وقطاع غزة، خلال الأشهر المقبلة.

وقال في تصريحات إذاعية، إن من ناحية المبدأ، فإن الذهاب للانتخابات مسألة محسومة، والرئيس محمود عباس، تحدث عن ذلك في الأمم المتحدة، وبعد أن جاء من الولايات المتحدة، تم عقد اجتماعات حول جدول أعمالها، سواء في اللجنتين المركزية لحركة فتح والتنفيذية لمنظمة التحرير، أو على مستوى القيادة واللقاءات مع لجنة الانتخابات المركزية.

وأوضح أن لجنة الانتخابات ستتوجه الأسبوع المقبل، إلى قطاع غزة، فيما شُكلت مجموعة من اللجان جميعها لديها مسؤوليات محددة، هي إزالة العقبات من أمام خيار إجراء الانتخابات التي لها علاقة تحديدًا بالقدس، وضرورة أن تُجري بها، وأيضا في قطاع غزة، وفي كل أماكن الولاية الفلسطينية، في هذا الموضوع.

وتابع: "من مسؤوليتها أيضًا، إزالة العقبات، وأيضًا تهيئة المناخ الموات من أجل ذلك، وهذا يتطلب الحوار مع القوى والفصائل، وكل الجهات المعنية بهذا الموضوع".

وقال نائب رئيس حركة فتح: بعد رحلة لجنة الانتخابات لقطاع غزة، تنطلق مجموعة من الاتصالات مع حركتي حماس والجهاد الإسلامي، إضافة إلى الحوارات بيننا وقوى منظمة التحرير.

 

وأضاف، أن هناك خطوة لا بد من القيام بها، وهي مهمة للغاية، إن كان هناك انتخابات أو لم يكن، من أجل الاستمرار في مواجهة الولايات المتحدة والاحتلال، وأهمها التواصل مع الجمهور، بالإضافة إلى التواصل مع مؤسسات المجتمع المدني، لتسليط الضوء على الأحداث ومشاركتها في اتخاذ القرار، بهدف توسيع قاعدة تحمل المسؤولية في هذه الظروف الصعبة.