الأحد  15 كانون الأول 2019
LOGO

الذهب يستقر وسط مخاوف من توتر علاقات أمريكا والصين

2019-11-21 12:57:54 PM
الذهب يستقر وسط مخاوف من توتر علاقات أمريكا والصين
الذهب

 

 الحدث الاقتصادي 

 شهدت أسعار الذهب اليوم الخميس، حالة من الاستقرار النسبي وسط مخاوف من قرار أمريكي حول منطقة هونغ كونغ الصينية قد يزيد من التوترات في العلاقات الدولية ويؤجل إبرام اتفاق تجاري. 

ولم يطرأ أي تغيير على سعر الذهب في المعاملات الفورية، إذ بلغ سعر الأوقية (الأونصة) 1471.02 دولار بحلول الساعة 04:58 بتوقيت غرينتش. وتراجعت عقود الذهب الأمريكية الآجلة 0.2 بالمئة عند 1471.20 دولار للأوقية. 

ويتلقى المعدن الأصفر دعماً من النزاع التجاري الطويل الأمد باعتباره من أصول الملاذ الآمن في أوقات الضبابية السياسية والاقتصادية، إذ زاد 14 بالمئة تقريبا هذا العام. 

وفي وقت سابق أوائل شهر نوفمبر الجاري، أعلنت وزارة التجارة الصينية، بشأن اتفاق بكين وواشنطن على إلغاء تدريجي لرسوم جمركية، تبادل البلدانِ فرضها في حربهما التجارية المستمرة منذ شهور، ذلك في إطار المرحلة الأولى من اتفاق للتجارة بين أكبر اقتصادين بالعالم.

ومما استدعى التوتر مجددا، وافق مجلس النواب الأميركي على تشريعين يستهدفان دعم المحتجين في هونغ كونغ وإرسال تحذير للصين بشأن حقوق الإنسان، ومن المتوقع أن يوقعها الرئيس دونالد ترامب ليصبحا قانونين، وفقاً لموقع سكاي نيوز.

يشار الى أن دولة الصين طلبت، من الولايات المتحدة الأمريكية على احترام سيادتها والتوقف عن التدخل في شؤون البلاد بما فيها شؤون منطقة هونج كونج الإدارية، والتوقف فورا عن مناقشة مشروعات قوانين تتعلق بهونج كونج؛ حرصا على عدم إلحاق الضرر بالعلاقات الصينية الأمريكية واستقرار وازدهار المنطقة.