الثلاثاء  25 شباط 2020
LOGO

وزير الزراعة لـ"الحدث": إنتاج 30 ألف طن من زيت الزيتون وضع الحكومة أمام أزمة حقيقية

الكشف عن مبادرة وزارة الزراعة للحكومة لتأسيس بنك زيت الزيتون الفلسطيني

2020-01-23 09:09:14 PM
وزير الزراعة لـ
زيت الزيتون

 

الحدث – كرمل إبراهيم:

كشف وزير الزراعة رياض العطاري عن مبادرة وزارته للحكومة الفلسطينية لتأسيس بنك زيت الزيتون الفلسطيني، تتضمن مجموعة مقترحات للمساهمة في تسويق الزيت ودعما للمزارع الفلسطيني، وقال: "ستناقش المبادرة يوم الاثنين القادم مع كل الجهات ذات العلاقة الحكومية والأهلية والقطاع الخاص من أجل وضع مقترحات تؤسس فعليا للبنك، ومن المؤكد سيكون هناك مردود إيجابي ليس فقط على طريقة تخزين الزيت ولكن أيضا على الاستفادة في تقديم تسهيلات لدى البنوك بضمانة كميات الزيت المخزنة في هذا البنك".

وفي كل الأحوال أشار العطاري: "علينا في الحكومة التقاط المبادرة لأن جزءا من المقترحات التي قدمت لها تتعلق بكيفية قيام كل المؤسسات الحكومية والمراكز المالية والتي يصل عددها 75 مركزا ماليا في فلسطين لتعتمد الزيت كسلعة "هدية" تقدم لكل الوفود القادمة إلى فلسطين أو الوفود المحلية التي تزور بلدان ودول العالم، كجانب من التحفيز للمزارعين، وعلينا التكفل بشراء كل كميات الزيت المنتجة ما يعزز مكانة التنافس والتكافؤ ما بين كل المزارعين ونحن جاهزون لتولي هذا الموضوع ونبدأ من وزارة الزراعة .

 وأضاف العطاري: "يجب المحافظة على هذا الإنجاز من إنتاج زيت الزيتون والتعامل معه كفرصة وليس كأزمة لصعوبة إيجاد أسواق لتصدير الفائض منه، لذلك نحن أمام تحد كبير كمؤسسات حكومية وأهلية في البحث عن كيفية تطوير هذه العملية الإنتاجية من حيث الجودة وجعلها سلعة قادرة على التنافس في الأسواق العالمية، والأهم من ذلك كيفية تخفيض كلفة الإنتاج حتى يبقى سعر زيت الزيتون الفلسطيني منافسا.

وقال العطاري: "ارتفاع إنتاج زيت الزيتون العام الماضي 2019 بنسبة 100% وبكميات وصلت 30 ألف طن، وضع الحكومة أمام تحد كبير وفي أزمة حقيقية لأننا لم نستطع تسويق كل فائض الزيت والذي يقدر حاليا بحوالي 8 آلاف طن، والسبب في ذلك ضعف قدراتنا التسويقية، حيث نعاني من صعوبة كبيرة في تسويق زيت الزيتون لعدة أسباب وفي مقدمتها ارتفاع السعر وتكلفة مدخلات الإنتاج العالية جدا، والتي يجب تقليلها حتى نستطيع المنافسة في السعر والجودة العالية إن أردنا اقتحام الأسواق العالمية". 

وحث الوزير العطاري، كل الجهات ذات العلاقة أن تولي قطاع الزيتون أهمية كبيرة جدا من بينها وزارة الزراعة  التي ستقدم للحكومة ورقة بهذا الخصوص لا سيما أن "لدينا 12 مليون شجرة زيتون نعتبرها مخزونا استراتيجيا كبيرا، ولكن كمية الزيت المنتجة منها قليلة جدا مقارنة مع توسيع حجم الرقعة الزراعية".