الثلاثاء  02 حزيران 2020
LOGO

إيران تحمل أمريكا مسؤولية انتشار فيروس كورونا في أراضيها

2020-04-06 09:47:14 PM
إيران تحمل أمريكا مسؤولية انتشار فيروس كورونا في أراضيها
جائحة كورونا في إيران

 

الحدث - جهاد الدين البدوي

أفادت وكالة ارنا الإيرانية، بأن السفير الايراني في كرواتيا برويز إسماعيلي، أكد أن المشكلة الرئيسة التي أدت إلى انتشار فيروس كورونا والوفيات الناجمة عنه في إيران، تعود إلى سياسات الحظر الأمريكية وبما فيها عرقل الجهود لإيصال الدواء في الوقت المناسب إلى هؤلاء المرضى، وأيضاً تزويد الكوادر الطبية والعلاجية في البلاد بالأجهزة الطبية ذات الصلة.

ونقلت الوكالة الإيرانية عن صحيفة "فوجرني ليست" الكرواتية، أن السفير إسماعيلي نوه إلى التعبئة الوطنية للشعب الإيراني والبنى التحتية والطاقات المحلية الكبيرة لحماية المواطنين من هذا المرض واحتوائه في البلاد؛ مبيناً في الوقت نفسه أن هذه القضايا لا تبرئ الإدارة الأمريكية من مسؤولية انتشار فيروس كورونا في إيران والوفيات الناجمة عن الحظر الذي حال دون إيصال الدواء إلى المصابين.

وأشار السفير الإيراني في كرواتيا إلى أن إيران وبشهادة منظمة الصحة العالمية "WHO" تتمتع بأعلى المواصفات القياسية والبنى التحتية العلاجية والطاقات الطبية المميزة لمكافحة فيروس كورونا.

ونوه السفير إسماعيلي إلى أن فيروس كورونا تحول اليوم إلى خطر عالمي، لكن هناك البعض ممّن يعمل على استخدامه كأداة سياسية لتنفيذ أجنداتهم؛ مضيفاً أن أولئك الذين كانوا قد ألقوا اللوم عبر وسائلهم الإعلامية على إيران بسبب انتشار فيروس كورونا، سجّلوا اليوم أكبر نسبة من الإصابات في العالم؛ معرباً في الوقت نفسه عن بالغ الأسى لتفشي هذا الفيروس بين الشعوب.

 وحول موقف أوروبا من الحظر الأمريكي ضد إيران، أشار اسماعيلي إلى القرارات الصادرة عن قادة الاتحاد الأوروبي مؤخراً، وأيضا المساعدات التي أرسلت إلى الدول بما فيها إيران؛ متسائلاً في ذات الوقت أن أوروبا التي تؤكد التزامها بالاتفاق النووي وترفض الحظر الامريكي على إيران، إذا لماذا تقوم بتنفيذه؟!

وتابع القول: يبدو أن الاتحاد الاوروبي خصص مساعدات بقيمة 20 مليون يورو لإيصاله عبر الصليب الأحمر الدولي إلى إيران، دون أن تتسلم طهران لحد الان أيّاً من هذا المبلغ؛ طبعاً هناك بعض الدول والشعوب الاوروبية التي قامت بإرسال الدعم ونحن نعرب عن شكرنا لهذه المبادرات.

وتطرق السفير الايراني إلى ردّ الجمهورية الاسلامية الإيرانية على ادعاء واشنطن لمساعدة إيران في مكافحة فيروس كورونا؛ مؤكداً أن تصريحات المسؤولين الامريكيين حول دعم الشعب الإيراني لا تعدو كونها مسرحية استعراضية لتضليل الرأي العام العالمي. مضيفاً: لو أراد هؤلاء حقاً تقديم الدعم، إذاً عليهم أن يرفعوا الحظر عن إيران.