الإثنين  03 آب 2020
LOGO

هيئة الأمم المتحدة للمرأة ومنظمة كير العالمية في فلسطين تطلقان حملة مشتركة لتعزيز المساواة الجندرية

2020-07-01 07:33:44 PM
هيئة الأمم المتحدة للمرأة ومنظمة كير العالمية في فلسطين تطلقان حملة مشتركة لتعزيز المساواة الجندرية

 

الحدث الفلسطيني

أطلقت هيئة الأمم المتحدة للمرأة ومنظمة كير العالمية في فلسطين الضفة الغربية / غزة اليوم حملة مشتركة لتعزيز المساواة الجندرية وتمكين النساء والفتيات كجزء من فعاليات منتدى جيل المساواة في فلسطين، وهو تجمع عالمي تعقده هيئة الأمم المتحدة للمرأة وتشترك في رئاسته فرنسا والمكسيك بالشراكة مع المجتمع المدني بمناسبة الذكرى الخامسة والعشرين لإطلاق إعلان ومنهاج عمل بيجين، وهي الخطة الأكثر شمو ًلا لتحقيق تمكين المرأة والمساواة الجندرية على الصعيد العالمي.

وستنظم الحملة استعدادا لإشراك المجتمع المدني الفلسطيني وممثلي الحكومة الفلسطينية في فعاليات منتدى جيل المساواة، والتي ستعقد خلال العام،2021 من أجل تحفيز المناقشات حول الموضوعات ذات الأولوية للمنتدى بما فيها العنف القائم على النوع الاجتماعي، العدالة الاقتصادية والحقوق الجنسية والإنجابية، العمل النسوي من أجل العدالة المناخية، التكنولوجيا والابتكار من أجل المساواة الجندرية، والحركات والقيادة النسوية.

وتشمل الحملة المشتركة سلسلة من الأنشطة المقرر إجراؤها في الفترة ما بين يوليو إلى ديسمبر، 2020وستبني الحملة على نجاح الحدث المشترك الذي نظمته المؤسستين بالشراكة مع الجهات الحكومية ومؤسسات المجتمع المدني النسوية حول "سد الفجوة بين الأجيال - بيجين بعد 25عامًا" الذي أقيم في 16مارس 2020عبر الموجة المفتوحة، والذي جمع قادة نساء فلسطينيات بارزات حضرن مؤتمر بيجين عام 1994 ومدافعات شابات متميزات لإجراء نقاش عام حول إنجازات وثغرات المساواة الجندرية في فلسطين في سياق إعلان ومنهاج عمل بيجين ومجالاته الحاسمة الـ 12.

يشار، إلى أن منتدى جيل المساواة هو تجمع عالمي يركز على المجتمع المدني وأصحاب المصلحة المتعددين من أجل المساواة الجندرية، وهو متجذر في ذات المنطق الذي جعل التقدم المحرز لاعتماد إعلان ومنهاج عمل بيجين.

وقالت ماريز غيموند، الممثلة الخاصة لهيئة الأمم المتحدة للمرأة في فلسطين "يمثل منتدى جيل المساواة لحظة رئيسية للانخراط بين دعاة المساواة الجندرية من كافة قطاعات المجتمع بما فيها الحكومات والمجتمع المدني والقطاع الخاص وقياديي الأعمال والنقابات والفنانين والأكاديميين والمؤثرين الاجتماعيين من الإناث والذكور- لتعزيز محادثة عامة لتسريع العمل والمساءلة من أجل المساواة الجندرية. نتوقع أن يطلق المنتدى مجموعة من الإجراءات الملموسة والطموحة والتحويلية لتحقيق تقدم فوري لا رجعة فيه نحو المساواة الجندرية في فلسطين والعالم".

في عام ، 2020 كان من المفترض أن تأخذ حقوق المرأة والمساواة الجندرية اهتماما مركزيا على مستوى العالم وفي فلسطين، بعد خمس وعشرين عاما من اعتماد إعلان ومنهاج عمل بيجين التاريخي وبعد خمس سنوات من إطلاق أهداف التنمية المستدامة - خطة 2030 مع المساواة الجندرية في جوهرها. تهدف الحملة المشتركة إلى الحفاظ على زخم تسليط الضوء على حقوق المرأة والمساواة الجندرية في السياق الاجتماعي والاقتصادي والسياسي الصعب في فلسطين ، وتهدف إلى معالجة التحديات الناشئة في السياق الحالي لأزمة جائحة كوفيد 19 والتي عمقت من واقع التهميش لدى النساء والفتيات الفلسطينيات.

وقالت سلام كنعان، مديرة منظمة كير العالمية في فلسطين "ستركز أنشطة الحملة على الحوار الوطني والإقليمي بين مختلف الجهات الفاعلة ، حيث ستقدم الممثلات الفلسطينيات وقادة المجتمع المدني وطنيا وإقليميا من خلال سلسلة من النقاشات وعروض الأفلام. كما ستركز الحملة على إقامة ندوات افتراضية عبر الإنترنت وإثارة المناقشات حول مشاركة المرأة وقيادتها وحقوقها الاقتصادية وإنهاء العنف ضدها".