الخميس  28 كانون الثاني 2021
LOGO

كيف تتصرف عند حاجتك لزيارة طبيب الأسنان في ظل كورونا؟

2020-11-26 10:51:51 AM
كيف تتصرف عند حاجتك لزيارة طبيب الأسنان في ظل كورونا؟
تعبيرية

ترجمة الحدث ـ براء بدر

تعد الزيارات الروتينية إلى طبيب الأسنان واحدة من أهم الأمور التي تعطلت في حياتنا في ظل جائحة كورونا. حيث قدرت جمعية طب الأسنان البريطانية أن معدل عمل أطباء الأسنان انخفض بما يقارب 19 مليون علاج بالمقارنة مع الفترة ذاتها العام الماضي.

وعلى الرغم من أنه يُفترض أن تكون نسبة الإصابة  بـ كورونا كبيرة لدى زياراتنا لطبيب الأسنان، إلا أن دراسة حديثة لما يقرب 2200 طبيب أسنان أمريكي وجدت أن أقل من 1 ٪ كانت نتيجة اختبارهم إيجابية في يونيو الماضي.

ويقول البروفيسور داميان والمسلي، المستشار العلمي لـ BDA، إن اهتمام أطباء الأسنان الروتيني بمكافحة العدوى يجعلهم في وضع أفضل. لكن يتمثل الخطر المحتمل المتزايد لانتقال الفيروس في استخدام أدوات معينة مثل مثاقب الأسنان أو قشور الموجات فوق الصوتية.

ما الذي يمكنني فعله للعناية بأسناني في ظل كورونا؟ 

بشكل عام، غالبية مشاكل الأسنان يمكن الوقاية منها وتجنبها، كما يقول والمسلي. حيث يكفي تنظيف أسنانك في الصباح والليل لمدة دقيقتين في كل مرة للوقاية من تسوس الأسنان وأمراض اللثة.

ما نوع معجون الأسنان الذي يجب أن أستخدمه؟

أي معجون أسنان يحتوي على الفلورايد سيفي بالغرض. فهو لا يساعد فقط على منع تسوس الأسنان، ولكنه يبطئ من معدل تقدم أي تسوس موجود.

هل يفضل استخدام فرشاة الأسنان الكهربائية؟

الالتزام بتنظيف الأسنان هو المهم، بغض النظر عن نوع الفرشاة المستخدمة. حيث إن فرشاة الأسنان اليدوية فعالة تمامًا مثل فرشاة الأسنان الكهربائية إذا قمت بتنظيف أسنانك مرتين يوميا لمدة دقيقتين.

كم مرة يجب أن أستبدل فرشاة أسناني؟

يوصي أطباء الأسنان باستبدال فرشاة الأسنان أو رأس الفرشاة كل ثلاثة أشهر. علما أن قلة قليلة من الناس يفعلون ذلك.

هل غسل أسنانك يقلل من خطر الإصابة بفيروس كورونا؟

افترض مارتن آدي، أستاذ طب الأسنان في جامعة بريستول، بأنه يجب الترويج لتنظيف الأسنان بالفرشاة بشكل متكرر كما الحال في الترويج لغسل اليدين وتعقيمهما للحماية من فيروس كورونا، حيث تقلل العوامل المضادة للميكروبات في معجون الأسنان وغسول الفم من بكتيريا الفم.

وحتى الآن لم يتم إثبات وجود صلة بين التنظيف بالفرشاة والوقاية من فيروس كورونا، ولكن وجدت دراسة أجرتها جامعة كارديف "علامات مبشرة" على أن غسول الفم قد يساعد في قتل فيروس كورونا.

أمور أخرى يجب أن نكون على دراية بها

علينا الاهتمام بنوعية الأكل الذي نأكله ومتى نأكله وهل  يكون حيويًا أيضًا لفم صحي. وينصح بالحد من الوجبات الخفيفة واستهلاك السكر فقط كجزء من الوجبة وليس الاعتماد عليها بشكل كبير أو تناول أجزاء كبيرة منه.

هل يجب القلق حيال نزيف اللثة أثناء تنظيف الأسنان بالفرشاة والخيط؟

قد يقلق هذا الأمر الكثير من الناس ويجعلهم يتراجعون عن تنظيف الأسنان، خاصة عند بدء نظام جديد للعناية بالفم، ولكن ينصح بالمداومة والاستمرار بالتنظيف.  لأن هذا ليس مؤشرًا على أننا نقوم بتنظيف أسناننا بشكل خاطئ أو شديد. بل ربما يعني ذلك أننا لم نكن نهتم بنظافة أسناننا جيدًا وكما يجب. حيث يشير النزيف إلى نوع معين من أمراض اللثة، ومن المحتمل أن يتوقف عندما تصبح لثتنا أكثر صحة.

ومن الجدير بالذكر أن أمراض اللثة لدى المرضى قد ساءت في فترة الإغلاق بسبب كورونا. وهذا دليل على مدى سرعة تفاقم مرض اللثة.

عادة الضغط على الأسنان لدى البعض، كيف يمكن تجنبها؟

بحسب بعض الدراسات، أصبحت هذه العادة أكثر انتشارًا خلال جائحة كورونا، بسبب ارتفاع مستويات التوتر. إذا كنت منتبها أنك تميل إلى الضغط على فكك أثناء التركيز أو الضغط خلال اليوم، فقد يكون إدراكك لذلك كافيًا لكسر هذه العادة.

كيف يمكنني معرفة ما إذا كنت أعاني من حالة طارئة في الأسنان؟

يقول والمسلي إن تعرض الأسنان للكسر، دون أي ألم مصاحب، ليس حالة طارئة بشكل عام. إذا كسرت أو فقدت حشوة أو قشرة، فيمكنك الحصول على مجموعة أدوات إصلاح طارئة من الصيدلي لتوجيهك. حتى يمكنك التحدث إلى طبيب أسنانك. ويمكن تخفيف ألم الأسنان باستخدام الباراسيتامول أو الإيبوبروفين.

ويمكن أن تشمل الحاجة الملحة لتلقي النصائح الطبية بخصوص الأسنان، تورم الوجه الممتد إلى العين أو الرقبة، والنزيف المستمر بعد خلع الأسنان، وآلام الأسنان التي تمنع الأكل أو النوم، أو الصدمة التي تؤدي إلى نزيف أو كسر.

كيف تتصرف في حال حدوث خلع للسن؟

تعد هذه الحالة من الحالات الطارئة التي لا يجب تأجيلها لأنه كلما طالت فترة خروج السن من الفم، زادت فرصة رفض الجسم لها.

ويجب في هذه الحالة أن تمسك السن من التاج وليس من الجذر وتحاول إعادته إلى الفتحة الموجودة في اللثة. والقضم بلطف على قطعة قماش نظيفة لتثبيت السن في مكانه. وفي حال كان السن لا يدخل بسهولة، فضعه في وعاء من الحليب أو اللعاب للاحتفاظ به. ولكن لا تغسله تحت صنبور المياه للحفاظ على الأجزاء الصغيرة حولها.

ما الذي يجب الانتباه له أيضا؟

يمكن أن تكون أعراض سرطان الفم مزعجة ولكن يمكن التحكم فيها وتحملها، وهنا  تحذر جمعية طب الأسنان البريطانية من عدم إغفال هذه الأعراض وتأجيل علاجها، نظرًا لتصور الناس أن لديهم مشكلة بسيطة فقط، فإذا كنت تعاني من تقرحات في الفم لا تلتئم في غضون عدة أسابيع، أو لديك كتل مستمرة غير مبررة في الفم أو في الغدد الليمفاوية (في الرقبة)، فاتصل بطبيب الأسنان أو الطبيب العام.

كم عدد المرات التي يجب زيارة طبيب الأسنان فيها؟

يجب عليك التحدث إلى طبيب أسنانك حول عدد المرات التي تحتاج إلى رؤيته فيها، مع مراعاة تاريخك المرضي. إذا كانت لديك نظافة جيدة للفم، فقد تحتاج إلى الذهاب مرة واحدة فقط كل سنتين إلى ثلاث سنوات لعمل فحوصات عامة.

مصدر الترجمة: The Guardian