الإثنين  20 أيلول 2021
LOGO

المقاومة تُحذر الاحتلال: أيادِ المجاهدين ما تزال على الزناد وراجماتهم على أهبة الاستعداد

2021-06-01 08:53:07 PM
المقاومة تُحذر الاحتلال: أيادِ المجاهدين ما تزال على الزناد وراجماتهم على أهبة الاستعداد
فصائل المقاومة في غزة

 

الحدث الفلسطيني

حذرت فصائل المقاومة الفلسطينية، العدو من مغبة الاقدام على محاولات بائسة لرسم انجازات وهمية على حساب شعبنا ومقاومتنا ومقدساتنا، مؤكدة أن أيادي المجاهدين الأبطال ما زالت على الزناد وراجماتهم على أهبة الاستعداد للدفاع عن شعبنا وحمايته.

وأكدت الفصائل في بيان صحفي صدر عنها عقب اجتماع عقدته اليوم، على ضرورة وقف كل الاستفزازات من الاحتلال في القدس وحي الشيخ جراح، ووقف العدوان على شعبنا والإسراع في إعادة الإعمار ورفع الحصار عن قطاع غزة.

ودعت الفصائل، جماهير الشعب الفلسطيني لرفع مستوى المواجهة مع العدو الصهيوني وتصعيد المقاومة على كل نقاط التماس في الضفة الفلسطينية، رداً على جرائم الاحتلال المتكررة بحق أبناء شعبنا ومؤامرة سرقة الأرض الفلسطينية.

وحيت، الجهود الكبيرة لوقف العدوان الغاشم على شعبنا وملف الإعمار والملفات الوطنية والذي يعتبر دور مسؤول ومقدر، ونثمن الموقف المصري الحريص على تحقيق الوحدة الوطنية ونؤكد على ضرورة مشاركة فصائل المقاومة في هذه الحوارات في القاهرة.

وتوجهت، بالتحية لشعبنا الفلسطيني الصامد والصابر في الضفة والقدس والداخل المحتل، ونترحم على أرواح الشهداء والدعاء بالشفاء للجرحى والتحية لشعبنا الذي احتضن المقاومة وقدم التضحيات.

كما توجهت، بالتحية للمقاومة الفلسطينية التي كسرت عنجهية الاحتلال ودافعت عن القدس وأهلنا في حي الشيخ جراح وأكدت على أن القدس كانت وستبقى عربية إسلامية وهي محور الصراع مع الاحتلال دونها أرواحنا ودماؤنا.

وختمت بيانها بالقول: "كل التحية لشعوب أمتنا الحرة التي انتفضت نصرة لفلسطين والمقدسات في كل مكان والتي وقفت على أعتاب فلسطين المحتلة وداست بأقدامها على الحدود الزائلة، ونحيي أحرار أمتنا التي دعمت قضيتنا الفلسطينية ومقاومتنا الباسلة وما زالت على العهد".