الثلاثاء  28 أيلول 2021
LOGO

هل تتجه الأمور في غزة نحو التصعيد؟

2021-06-21 12:44:33 PM
هل تتجه الأمور في غزة نحو التصعيد؟
العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة

ترجمة الحدث

نقلت صحيفة "إسرائيل اليوم" عن مصادر عربية قولها، إن حركة حماس تشعر بالخذلان من استجابة مصر للمطالبات الإسرائيلية بمنع إدخال الإسمنت إلى قطاع غزة قبل البدء بعملية إعادة الإعمار.

وفي السياق قالت هيئة البث الإسرائيلية كان، إن الإسرائيليين طلبوا من مصر تشديد القيود على معبر رفح، وهو ما رد عليه المصريون بأنه سيتم دراسة الأمر وأنهم متفهمون لطلب الإسرائيليين.

وتشير المصادر العربية التي نقلت عنها صحيفة إسرائيل اليوم، أن حماس قد تتجه نحو التصعيد في حال لم يتم تخفيف حدة القيود الإسرائيلية والمصرية على المعابر.

وصباح اليوم الإثنين، ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية، أن الاحتلال سمح لأول مرة منذ العدوان الإسرائيلي الأخير بتصدير منتجات الفواكه والخضار من قطاع غزة للضفة والعالم.

ويوم أمس، هدد رئيس حكومة الاحتلال نفتالي بينيت، بأن صبر إسرائيل قد نفذ باتجاه إطلاق البالونات الحارقة من غزة نحو مستوطنات الغلاف.

وكان القيادي في حركة الجهاد الإسلامي، خضر حبيب، قد كشف أن الفصائل الفلسطينية أرسلت رسالة تحذيرية لإسرائيل من خلال الوسيط المصري تتعلق بتخفيف الحصار ومحاولة إسرائيل فرض متغيرات جديدة على قواعد الاشتباك.

وقال رئيس حركة "حماس" في غزة يحيى السنوار اليوم الاثنين إنه لا بد من حل جذور المشكلة، ولقاؤنا مع وفد الأمم المتحدة كان سيء، للأسف الشديد لا يوجد بوادر لحل الأزمة الإنسانية بغزة والاحتلال يحاول أن يبتزنا.