الجمعة  17 أيلول 2021
LOGO

بعد ارتفاع أسعار البنزين.. هل نحن أمام ارتفاع جديد في أسعار الكهرباء؟

2021-08-02 09:42:48 AM
بعد ارتفاع أسعار البنزين.. هل نحن أمام ارتفاع جديد في أسعار الكهرباء؟
أرشيفية

ترجمة الحدث

انطلقت في "إسرائيل" مؤخرا حملة إلكترونية ضد ارتفاع أسعار الكهرباء بنسبة 30%، وقد شارك فيها قادة سياسيون من المعارضة الإسرائيلية من بينهم بنيامين نتنياهو، وأحزاب معارضة من بينها حزبي الليكود وشاس ونشطاء على وسائل التواصل الاجتماعي.

وكتب مغردون إسرائيليون على تويتر إن "ارتفاع أسعار الكهرباء سبب كاف للاحتجاج من خلال النزول إلى الشوارع لأن ذلك سيؤثر على مستوى معيشة الفرد، وسيؤدي إلى إرهاقه من ناحية اقتصادية، وهذا القرار لا يراعي الفروقات الاجتماعية".

ويثير ارتفاع أسعار الكهرباء في "إسرائيل" مخاوف الفلسطينيين الذين سوف يتأثرون بشكل تلقائي بهذا الارتفاع، في ضوء أن حوالي 93% من إمدادات الكهرباء للسلطة الفلسطينية مصدرها شركة الكهرباء القطرية الإسرائيلية.

ويجمع مراقبون على أن هذه التأثر الشديد في ارتفاع الأسعار في "إسرائيل" مرده عدم جدية الحكومة الفلسطينية في الانفكاك عن الاحتلال الإسرائيلي في مجالات عدة من أهمها مجال الطاقة، حيث يمكن للطاقة الشمسية أن تقلل الاعتماد على "إسرائيل" وتخفض من التكاليف على المواطن العادي.

وتأتي الزيادة المتوقعة في سعر الكهرباء بعد زيادة في سعر البنزين، وقد لاقى ذلك انتقادا واسعا على وسائل التواصل الاجتماعي، ومطالبات بالانفكاك عن "إسرائيل" في هذا المجال أيضا لأن مستوى معيشة الفرد في "إسرائيل" أعلى من مستوى معيشة الفرد الفلسطيني، وهو ما يؤثر على الفرد الفلسطيني أكثر في أي ارتفاع.

وكانت صحيفة الحدث قد فتحت على مدار الأشهر السابقة ملف الانفكاك في مجال الطاقة، في ضوء تذمر المستثمرين في الطاقة الشمسية من العقبات وعدم الاكتراث الحكومي تجاه مسألة الانفكاك عن "إسرائيل" في عدة مجالات منها الطاقة، رغم أن ذلك استراتيجية معلنة.