الخميس  06 تشرين الأول 2022
LOGO

أين وصلت أزمة الحركة الطلابية مع إدارة جامعة بيرزيت؟

2021-11-07 09:27:11 AM
أين وصلت أزمة الحركة الطلابية مع إدارة جامعة بيرزيت؟
أرشيفية

متابعة الحدث

منذ أكثر من شهر، بدأت أزمة جديدة بين الحركة الطلابية في جامعة بيرزيت وإدارة الجامعة، على خلفية مطالب واحتجاجات من قبل الطلبة وصلت إلى حدّ إغلاق مبنى إدارة الجامعة وتعليق الدوام بشكل كامل.

وكانت آخرها، تهديد رئيس الجامعة بشارة دوماني، الطلبة، باستدعاء الشرطة، يوم أمس، على خلفية إغلاقهم مبنى الإدارة بعدما تراجعت الجامعة عن بعض التفاهمات مع الحركة الطلابية، والتي كان من المتوقع أن يتم التوقيع عليها بشكل نهائي بالأمس.

وأمهلت الحركة الطلابية، إدارة الجامعة حتى الساعة التاسعة من مساء اليوم الأحد، حيث أكدت الحركة الطلابية تنصل الإدارة من كافة البنود التي تم الاتفاق عليها في الاجتماع الأخير، وإجراء تغييرات جوهرية على بنود الاتفاق.

وأكدت الحركة الطلابية أنها رفضت التعديلات الجديدة جملة وتفصيلا، ومنحت "مهلة" لإدارة الجامعة للرجوع عن هذه التعديلات.

وبحسب ممثلي الكتل الطلابية، فإن الحركة الطلابية تدرس سلسلة خطوات تصعيدية جديدة مع الالتزام بعدم إعاقة سير العملية التعليمية داخل الجامعة.

وأكد ممثلون عن الكتل الطلابية لـ"صحيفة الحدث"، أن الحركة الطلابية تفاجأت بتعديلات الإدارة، التي طلبت منهم التوقيع عليها، حيث تضمنت تعديلا في البنود وإضافة ميثاق شرف ملزم للطلبة والجامعة.

وبشأن ميثاق الشرف، فإنه يتضمن التزام الحركة الطلابية بعدم إعاقة حرية الحركة داخل الجامعة وبين مرافقها، وهو ما اعتبرته الكتل بندا فضفاضا قد يقيدها مستقبلا. 

وتتمثل مطالب الحركة الطلابية في: تثبيت منع بيع بضائع الاحتلال في أي من مرافق الجامعة ووضع سياسات للرقابة ومعاقبة المخالفين، تشكيل لجنة من إدارة الجامعة وعمادة شؤون الطلبة ونقابة العاملين والحركة الطلابية تتولى الإشراف على عقود تأجير الكافيتريات والمحلات المختلفة والرقابة على أسعارها وجودة خدماتها، وإعادة النظر في خصخصة المختبرات الطبية على أن تتولى اللجنة السابق ذكرها هذا الأمر مع ضمان عدم خصخصة المختبرات المتبقية، وتنفيذ الاتفاق المبرم عام 2019 بتخصيص كشك مبيعات للحركة الطلابية في المجمع يخصص ريعه لصندوق الطالب المحتاج، بالإضافة إلى إعفاء الطلبة من أية رسوم لمواقف السيارات وأن تبقى المواقف الجديدة مجانية بالكامل.

كما وطالبت بضرورة تحسين المرافق الصحية وتوفير جميع مستلزماتها باستمرار، وزيادة عدد الباصات العاملة على خط الجامعة، وتسهيل إجراءات التقديم للأنشطة وحجوزات القاعات والمرافق المتعلقة بها.