الخميس  11 آب 2022
LOGO

حفل إطلاق طبعة مصرية من رواية "طفولتى حتى الآن" للفلسطيني إبراهيم نصر الله

2022-06-06 09:54:55 AM
 حفل إطلاق طبعة مصرية من رواية
رواية طفولتي حتى الآن

الحدث الثقافي- أخبار وفعاليات

تنظم مكتبة تنمية فرع المعادي في مصر، اليوم الإثنين، حفل إطلاق وتوقيع الطبعة المصرية من رواية "طفولتي حتى الآن" أحدث أعمال الكاتب الفلسطيني إبراهيم نصرالله، والتي صدرت عن مكتبة تنمية بالتعاون مع الدار العربية للعلوم ناشرون وهي جزء من سلسلة الملهاة الفلسطينية.

وقال الناشر عن الرواية: "هي رواية حب فلسطيني مختلف، عابر للفقر والقهر والحروب الصغيرة والكبيرة، وبقدر ما تحتضن سيرة ساردها وشخصياتها – على مدى 60 عاما – فإنها تحتضن سيرة شعب، وبقدر ما هي سيرة للمكان الحاضر، فإنها سيرة للمكان الغائب".

وأضاف: "هي سردية شتات، وسردية الإنسان وقدرته على أن يلم شتات نفسه، في واقع صعب مميت ومحاصر، كما هي سردية التعلق بالجمال، وكفاح الروح من أجل التمسك بهذا الجمال، بكل أشكاله؛ الجمال الذي تحتضنه عيون البراءة المشرّعة على اتساعها في موازاة واقع يتضاعف تشوهه".

وقدم للرواية الروائي والناقد فاروق وادي وقال: "على الرغم من أنّني قرأت جميع أعمال إبراهيم نصر الله الروائية، بلا استثناء، إلا أن سحر قناديل ملك الجليل ظل طاغيا في عقلي ووجداني، لم يزاحمها من أعمال إبراهيم السردية على هذه المكانة إلا رواية طفولتي حتى الآن، وهي عمل ساحر بمواصفات فنية إبداعية أخرى، جديدة ومختلفة، وفي مقارنة شفاهية بين العملين".

وتابع: "قلت لإبراهيم: إذا كانت القناديل هي رواية عقلي التي نهضت على سرد إبداعي واستقصاء بحثي تاريخي لم يحل دون بهاء التخييل بأجنحته المحلقة، فإن طفولتي حتى الآن هي رواية قلبي التي ارتبطت بها وجدانيا أكثر من غيرها، لما فيها من عناصر السيرة، أو شبه السيرة، بكل ألقها وحميميتها التي لم تحل دون جنوح الخيال وانطلاقته الحرة".

وجاء في مستهل الرواية التي تقع في 512 صفحة: "الآن أستطيع أن أقول: لسنا بحاجة لإنسان نشيـخ معه، بقدر ما نحن بحاجة لإنسان نبقى معه أطفالا".