الخميس  11 آب 2022
LOGO

الاحتلال يهدم منزل الشهيد عليان ويصب الباطون في منزل الشهيد أبو جمل

2016-01-04 10:01:30 AM
الاحتلال يهدم منزل الشهيد عليان ويصب الباطون في منزل الشهيد أبو جمل
صب الباطون في منزل الشهيد أبو جمل

 

الحدث- محمد غفري

 

هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم الاثنين، منزل الشهيد بهاء عليان، وفي ذات الوقت قامت بإغلاق منزل الشهيد علاء أبو جمل بالاسمنت المسلح، بحي جبل المكبر جنوب شرق مدينة القدس المحتلة.

 

وكانت قوات كبيرة من جنود وشرطة الاحتلال اقتحمت الحي صباح اليوم الاثنين، وداهمت منزلي الشهيدين، وحاصرتهما وأغلقت الطرق المؤدية لهما، وأجبرت سكانهما على الخروج منهما.

 

وأوضح شادي عليان، أن قوات كبيرة من جنود الاحتلال تجاوزت 1500 عنصراً اقتحمت حي جبل المكبر عن الساعة 6:30 صباح اليوم الاثنين، وانقسمت إلى فرقتين، كل فرقة منها داهمت منزل أحد الشهداء.

 

وقال عليان ابن عم الشهيد لـ"الحدث"، أن قوات الاحتلال قامت بمداهمة العمارة السكنية التي يوجد بها منزل الشهيد بهاء عليان بشكل مفاجئ، وافرغته من السكان، ومن ثم تم تجميعهم بمكان لا تتجاوز مساحته 20 متراً مربعاً.

 

وأضاف، أن عائلة الشهيد المكونة من 6 أفراد تمكنت من إخراج مقتنيات المنزل تحت المطر على وجه السرعة،  قبل أن تشرع قوات الاحتلال بهدم جدران المنزل الخارجية ومن ثم الداخلية.

 

وفي ذات السياق صرح المحامي محمد عليان والد الشهيد بهاء، في حديث إذاعي صباح اليوم، أن رسالته في هذا الموقف مفادها "أن شهداءنا ما يزالون في الثلاجات الباردة، ولا بأس أن نعيش في البرد أسوةً بهم، والبيت ليس أغلى من الروح، كما وسنبقى أقوياء ولن نهتز أبداً، فنحن الآن بينما يهدمون منزلنا نضحك ونشرب القهوة كما لو اننا نحضر فيلماً أو مسرحيةً".

 

كما ووجه دعوة لكل الشعب الفلسطيني ومؤسساته الحقوقية بأن لا يتم انتظار هدم منازلهم من قبل الإحتلال، بل التحرك على كافة الصعد لإجبار "اسرائيل" على وقف العقوبات الجماعية طناً منها انها بذلك تكسر ارادة الفلسطينيين.

 

وختم والد الشهيد عليان قوله: "منذ هذه اللحظة نسيت البيت وساستمر بالقتال من أجل استعادة جثمان ولدي الشهيد دون شروط من الإحتلال، فنحن لن نقبل بها، فهم قتلوا ابناءنا ولن نشتري جثامينهم".

 

من جانبه لفت والد الشهيد علاء أبو جمل إلى أن قوات الاحتلال اعتدت عليه داخل المنزل وأخبرته بنيتها اغلاق المنزل بالاسمنت، في حين سبق ذلك إحداث حفرات وثقوب في منزل الشهيد بهاء عليان تمهيداً لهدمه.

 

من جانبها، أكدت عائلة أبو جمل أن قوات الاحتلال اقتحمت منزل الشهيد علاء، بعد اقتحام كامل البناية وتحطيم الاثاث قبل طرد افراد العائلة منها، وشرعت بهدم الجدران الداخلية وإغلاق النوافذ بالاسمنت.

 

وأوضحت عائلة ابو جمل أن سلطات الاحتلال قررت هدم منزل صفاء ابو جمل - شقيقة الشهيد علاء-، بحجة معلومات سرية تفيد بأنه منزل الشهيد، وهو عبارة عن الطابق الأول من بناية سكنية مؤلفة من ثلاثة طوابق (3 شقق سكنية).

 

وأضافت العائلة أن سلطات الاحتلال رفضت النظر بطلب العائلة بأن المنزل المهدد بالهدم يعود للسيدة صفاء أبو جمل وليس للشهيد، واعتمدت في ذلك على معلومات سرية واستخبارتية، علماً أنه يعيش في المنزل 4 أفراد.

 

يذكر أن ما يسمى قائد الجبهة الداخلية في جيش الاحتلال أصدر-في وقت سابق- قرار 'هدم ومصادرة' لعقار الشهيدين ابو جمل وعليان، وصادقت عليه محكمة الاحتلال العليا أواخر العام الماضي.

 

ولا تزال سلطات الاحتلال تحتجز جثمان الشهيدين ابو جمل وعليان، بعد استشهادهما بتاريخ 13-10-2015، بعد تنفيذهما عمليات (طعن ودهس وإطلاق نار) في القدس.

 

الحديث الإذاعي لوالد الشهيد بهاء عليان:

 

والد الشهيد بهاء عليان في حديثه لشبكة قدس وراديو السنابل: هدم البيت لن يثنيني عن القتال من أجل استرداد جثامين كل الشهداء وليس فقط ولدي بهاء.

Posted by ‎شبكة قدس الإخبارية‎ on Sunday, January 3, 2016