الخميس  27 كانون الثاني 2022
LOGO

تشييع الشهيد الغزالي

2016-02-29 08:17:51 AM
تشييع الشهيد الغزالي
الشهيد مصعب

 

الحدث- رام الله

شيع 30 فرداً فقط من عائلة الغزالي، فجر اليوم  الاثنين، جثمان الشهيد المقدسي مصعب محمود الغزالي (26 عاماً) في المقبرة "اليوسفية" في باب الأسباط بالقدس المحتلة.

 

ويحتجز الاحتلال جثمان الشهيد منذ 65 يوماً بعد إستشهاده في باب الجديد بالقدس بزعم محاولته الطعن، مع العلم أن الشهيد من ذوي الاحتياجات الخاصة.

 

وأفاد شهود عيان، إن قوات الاحتلال حولت القدس الى ثكنة عسكرية حيث أغلقت باب الأسباط ومحيطه لمنع وصول المواطنين الى المقبرة للمشاركة في التشييع الذي اقتصر على 30 فرداً فقط من عائلة الشهيد.

 

ولفت محامي مؤسسة الضمير محمد محمود الى ان الاحتلال يفرض في كل مرة شروطاً صارمة وتعسفية جديدة خلال عملية تسليم جثامين الشهداء، اذ فرضت هذه المرة منع إدخال الهواتف النقالة  وصادرت الهواتف الشخصية لحين الانتهاء من الدفن، فضلا عن منع الطواقم الاعلامية والصحفية من التغطية، الى جانب تحديد عدد المشاركين بـ30 فرداً فقط بدلاً من 50، الى جانب التسليم بعد منتصف الليل وبعد دفع كفالة مالية.

 

من جانبها، نددت عائلة الشهيد بجرائم الاحتلال بحق الشهداء، مؤكدة أن جسد الشهيد كان لوحاً من الثلج، وتم تكفينه ودفنه بعد الصلاة عليه بصعوبة.