السبت  13 آب 2022
LOGO

بتهمة مساعدة حماس... السجن سبعة أشهر لموظف أممي فلسطيني

2017-01-04 08:31:11 PM
بتهمة مساعدة حماس... السجن سبعة أشهر لموظف أممي فلسطيني
وحيد البرش

 

الحدث - ا ف ب

 

صدرت محكمة اسرائيلية اللأربعاء حكما بالسجن سبعة لأشهر على فلسطيني يعمل في اللأمم المتحدة بتهمة تقديم مساعدات الى حركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة، بحسب ما أعلنت محاميته. 

 

وقالت المحامية ليئا تسيميل لوكالة فرانس برس إنه تمت إدانة وحيد البرش بـ "تقديم خدمات لمنظمة غير قانونية بدون قصد" مشيرة الى حركة حماس، وبعد أن قضى فترة سجن مطولة عقب اعتقاله حتى تقديم لائحة اتهام ضده، يتوقع إطلاق سراح البرش في 12 كانون الثاني/ يناير المقبل لحسن سلوكه. علما أن المحامية ذاتها كانت دفعت ببراءة موكلها التامة من كافة التهم الموجهة له.

 

وكانت أرجأت محكمة بئر السبع المركزية، جلسة النظر في قضية وحيد البرش (388 عاما) المهندس العامل في برنامج الأمم المتحدة الانمائي في قطاع غزة، والذي اعتقل في 16 تموز/يوليو 2016، واثار اعتقاله ضجة كبيرة، خصوصا مع مطالبة الأمم المتحدة اطلاق سراحه على الفور، لكن السلطات  الاسرائيلية رفضت الطلب المقدم من الجهاز القضائي في الأمم المتحدة، الذي أوضح أن البرش يتمتع بحصانة كونه عاملا في المنظمة.

 

ووجهت إليه محكمة إسرائيلية تهمة نقل نحو 300 طن من أنقاض مشاريع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، لبناء مرسى لصالح الجناح العسكري لحماس في القطاع.

 

ولكن محاميته تسيميل أكدت أنه تمت ادانة البرش فقط بمساعدة حماس بدون قصد بسبب "نقل بعض الركام".

 

وبعد اعتقال البرش، اتهمت اسرائيل في الرابع من آب/ أغسطس الماضي مدير منظمة "وورلد فيجن" في غزة محمد الحلبي الموقوف منذ منتصف حزيران/ يونيو 2016 بتهمة تحويل مساعدات نقدية وعينية بملايين الدولارات خلال السنوات الاخيرة الى حركة حماس وجناحها العسكري في القطاع.

 

وشهد قطاع غزة المحاصر منذ 2007، ثلاث حروب مدمرة بين العامين 2008 و2014 بين الجيش الاسرائيلي والفصائل الفلسطينية منذ سيطرة حماس على القطاع العام 2007.

 

ويعتمد أكثر من ثلثي سكان القطاع المحاصر وعددهم نحو مليوني شخص على المساعدات الانسانية.