الأربعاء  25 أيار 2022
LOGO

مسؤول إسرائيلي كبير: لا حل في غزة بدون إعادة الجنود

2018-08-05 12:48:19 PM
مسؤول إسرائيلي كبير: لا حل في غزة بدون إعادة الجنود
الجنود الاسرى لدى حماس (ارشيفية)

 

الحدث ـــ محمد بدر

قال مسؤول سياسي رفيع المستوى لصحيفة معاريف إن المفاوضات الحالية مع حركة حماس تركز على هدف واحد؛ وقف إطلاق النار، مقابل إعادة فتح معبر كرم أبو سالم، بالإضافة لتوسيع منطقة الصيد في بحر غزة.

وشدد المسؤول على أنه لن يكون هناك أي حل أو اتفاق في قطاع غزة، دون التوصل لحل في قضية الجنود المحتجزين لدى المقاومة في غزة.

وفي السياق، قالت وزيرة "العدل" في حكومة الاحتلال ايليت شاكيد، إن أي تسوية شاملة يجب أن تشمل نزع السلاح ومنع إعادة تسليح حماس، بالإضافة لعودة الجنود الإسرائيليين المحتجزين لدى المقاومة.

في المقابل، قال "سمحا جولدين، والد الجندي المحتجز في غزة هدار جولدين، إنه لم يكن في الأيام الماضية أي نقاشات أو مفاوضات حول مصير الجنود المحتجزين لدى حركة حماس.

ونقلت صحيفة يديعوت عن "جولدين" قوله: "تحدثت مع منسق المحتجزين والمفقودين يارون بلوم وأبلغني أنه لا يعلم أي شيء عن المفاوضات جارية.. لا حديث عن الجنود إذا".

وهاجم "جولدين" رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو: "ليس لديه التزام بقيم الجيش الإسرائيلي ولا يشعر بأسر الجنود ولا بضرورة وجود رابط بين الحكومة والجنود.. لا يملك سوى كلمات جوفاء".