الأربعاء  22 أيار 2019
LOGO

الغزيون يصرخون "باعوها" وأجهزة حماس تقمع المتظاهرين ضد الفقر والضرائب لليوم الثاني.. صور

2019-03-15 06:57:26 PM
الغزيون يصرخون

حدث الساعة

شارك آلاف المواطنين، عصر الجمعة، تحت شعار "بدنا نعيش" في مظاهرةٍ احتجاجية ضد غلاء الأسعار والضرائب والظروف المأساوية التي يعيشها الشعب الغزي.

ووصل العشرات من عناصر الأجهزة الأمنية التابعة لحركة حماس إلى أماكن الاحتجاجات بملابس مدنية و”شرطية” مدججين بالسلاح والهراوات الخشبية والكهربائية، لفض المظاهرات بالقوة.

وقال شهود عيان إن الأجهزة الأمنية ومسلحين من حماس أطلقوا النار في الهواء وهاجموا المتظاهرين بالهراوات، ما أدى لإصابة عدد منهم بجروح، فيما تُمنع المستشفيات التي تسيطر عليها حماس من نشر أي إحصائية عن عدد المصابين.

واتسعت رقعة التظاهرات المناهضة لظاهرة الغلاء والفقر وارتفاع الضرائب لليوم الثاني، لتشمل مدينتي خان بونس ورفح، وذلك عقب دعوات من الحراك الشبابي عبر مواقع التواصل الاجتماعي والذي حمل عنوان "بدنا نعيش".

وجرى إشعال الإطارات المطاطية ورفع المتظاهرون لافتاتٍ كبيرة تطالب بخفض الأسعار وإلغاء الضرائب التي تفرضها الحكومة في غزة على المواطنين.

ويطالب حراك "بدنا نعيش" الذي هتف "باعوها" حكومة غزة بوقف الضرائب والمكوس عن جميع السلع والخدمات التي ترهق المواطن الفلسطيني في قطاع غزة وتثقل عليه وتشق عليه حياته اليومية.

وفي مدينة دير البلح هاجمت الأجهزة الأمنية المسلحة وعناصر من الأمن في زيٍ مدني، المتظاهرين ما أدى لاشتباكٍ بالأيدي والحجارة في المكان.

وكان شبان فلسطينيون قد دعوا لحراك شعبي في قطاع غزة ضد غلاء الأسعار وتعدد الضرائب ويذكر أن مظاهرات قد خرجت بالأمس في مخيم جباليا والبريج ودير البلح وعدة مخيمات أخري مناهضة للغلاء المعيشي في ظل الأوضاع الصعبة التي يعيشها القطاع.