الخميس  22 آب 2019
LOGO

الشمبانزي فعلها.. استخراج الطعام من الأرض ليس حكرا على البشر

2019-05-21 02:46:47 PM
الشمبانزي فعلها.. استخراج الطعام من الأرض ليس حكرا على البشر
الشمبانزي تستخدم أدوات عفوية لاستخراج الأطعمة المدفونة

 

  الحدث لايت 

أشارت دراسات حديثة أجريت على قرود الشمبانزي البرية وقرود الكابوتشين البنية نشرتها مجلة "بلوس ون" العلمية، إلى أن هذه الحيوانات يمكنها استخدام أدوات لحفر واستخراج الطعام المدفون تحت الأرض مثل جذور النباتات والديدان والدرنات، على غرار ما يقوم به الإنسان القديم.

وقالت أدريانا هيرنانديز أغيلار المؤلفة الرئيسية للدراسة من جامعة أوسلو في النرويج، لصحيفة نيوزويك "خلال بحثي للدكتوراة في تنزانيا قبل سنوات اكتشفت أن الشمبانزي يستخدم أدوات لاستخراج الطعام من تحت الأرض. وكانت هذه هي المرة الأولى التي يجري فيها الإبلاغ عن استخدام الشمبانزي الأدوات لاستخراج الطعام الذي كان حتى ذلك الحين سلوكا بشريا".

وأضافت "قرود الشمبانزي لم تعتد على مراقبة البشر ولم ترهم يقومون بالتنقيب... لقد استندنا في اكتشافنا إلى أدلة غير مباشرة مثل الثقوب والعضات الجزئية لأجهزة التخزين تحت الأرض والأدوات التي استخدموها للحفر وآثار أقدامهم وقبضتهم المطبوعة على الأرض".

ولجأت هرنانديز والفريق العامل معها إلى دراسة مستعمرة مكونة من 10 قرود شمبانزي قوية في حديقة حيوانات كريستيانساند الواقعة على بعد أقل من 200 ميل جنوب شرق العاصمة النرويجية أوسلو، لاكتساب فهم أفضل لكيفية تطور هذا السلوك بسبب عدم تمكنهم من مراقبة الشمبانزي أثناء تنقيبه في البرية.

وحفر الباحثون خمسة ثقوب صغيرة ووضعوا ثمارا كاملة في كل منها وتأكدوا من أن الشمبانزي يمكنه رؤية الطعام قبل تغطيته، بعد أن أعطوه في التجربة الأولى أدوات جاهزة مصنوعة من العصي ولحاء الأشجار، بينما في الثانية لم يقدموا أي أدوات.

واكتشف الفريق أن قرود الشمبانزي تستخدم أدوات عفوية لحفر الأطعمة المدفونة، ونجح في التجربة الأولى تسعة من أصل عشرة قرود شمبانزي في استخراج الفاكهة المدفونة بنجاح مرة واحدة على الأقل، مع تفضيل ثمانية منهم لاستخدام الأدوات المعدة على أيديهم، في حين جمع الشمبانزي في التجربة الثانية أدواتهم الخاصة من الغابات حولهم.

المصدر : الجزيرة نت