الثلاثاء  22 تشرين الأول 2019
LOGO

اراء و مدونات

الزعيم / بقلم محمد

الزعيم / بقلم محمد الريماوي

محمد الريماوي

معاني التطبيع مع

معاني التطبيع مع الكيان الصهيوني

يرتبط مفهوم التطبيع بالتواصل مع الكيان الصهيوني من قِبل دول، أو مجموعات اقتصادية، أو سياسية أو ثقافية وأكاديمية، وهذا التواصل يعطي وضعًا طبيعيًا لوجود الكيان على أرض فلسطين، حيث يتم التعامل معه معاملة دولة طبيعية ذات سيادة، وفيها يتم تمييع الحدود الأخلاقية والإنسانية للمجازر الّتي أحدثها هذا الكيان في فلسطين وفي الدول العربية المجاورة لها أيضًا.

جثة هامدة لمعلم أصبحت

جثة هامدة لمعلم أصبحت مرتعا للنمل (مذكرات مدرس)

أعود في هذه الحلقة الجديدة الأخرى إلى مناوشة الذاكرة للحديث عن معلم أودى بحياته الإفراط في شرب كحول "الماحيا" التي استمدت -ربما- اسمها من عبارة "ماء الحياة".

قصة الحذاء البلاستيكي

قصة الحذاء البلاستيكي الجديد (مذكرات معلم)

​خلال هذا الفصل من كتاب حياتي في الجنوب المغربي، يحلو لي أن تعود بي الذاكرة إلى مجمع الفكارة، وأن أفتح المذكرة الحاوية وقائع عشتها وعايشتها هناك ابتداء من بداية خريف عام 1988 إلى بداية صيف العام الموالي . من هذه الوقائع ما خضع لآلية السرد ومنها ما زال "مادة خام" ثاوية في الذاكرة التي هي جزء من الدماغ.

داوني بالتي كانت

داوني بالتي كانت هي الداء.. (مذكرات مدرس)

مات زميلي المعلم البارع في صنع أنخابٍ من ماء الحياة اعتمادا على مكونات طبيعية من إنتاج محلي يأتي على رأسها الثمر الذي تم التفريط في حلاوته.. وسيلته في ذلك طنجرة ضغظ موصولة بأنبوب مطاطي قُسِّمَ إلى طرفين يجمع بينهما أنبوب نحاسي التوى على شكل V. لا وجود لبائع خمر في أكدز، كل من أراد التزود بكمية من هذه المادة الحيوية والطاقية عليه التوجه إلى متجر “ديميتري” بورزازات. رجال سرية الدرك بأكدز واعون بهذه المسألة.. أحيانا، يقومون بتفتيش كل سيارة عائدة من ورزازات، إذا وجدوا بداخلها عددا كبيرا من قنينات ال

عندما يتحول القلم

عندما يتحول القلم إلى سلاح في معركة ضد الأنذال (مذكرات مدرس)

​في شهر مارس 1993، استلمت من مسؤول إداري في نيابة التعليم بمدينة ورزازات تعيينا جديدا في مجموعة مدارس تورجدال على سبيل التكليف؛ بمعنى أن المهمة التي تم انتدابي لها مؤقتة وأني سأبقى محسوبا على مؤسستي الأصلية الواقعة في حوض درعة بين أكدز وزاكورة.

هل مخزون الذاكرة

هل مخزون الذاكرة قابل للنفاذ والنضوب؟ (مذكرات مدّرس)

مناسبة طرح هذا السؤال تتمثل في إعجاب معلم -كان يعمل قبل سنتين في إحدى المدارس التابعة لمجموعتنا- بهذه المذكرات التي زودته بمعلومات عن الماضي القريب للمنطقة التي يتواجد بها منذ سنوات. هذا الإعجاب تطور إلى رغبة في المشاركة في كتابة القادم منها، وذلك عن طريق موافاتي بصور رائعة لأماكن وطأتها قدماي وشاهدتها عيناي؛ وذلك إسهامًا منه في إنعاش ذاكرتي.

رئيس مجلس القضاء

رئيس مجلس القضاء تلاعب في تاريخ ميلاده مرتين| بقلم: المحامي محمد الهريني

  لطالما آثرت التزام الصمت تجاه الأصوات التي تعالت

محددات الخطاب السياسي

محددات الخطاب السياسي للسيد نصر الله بعد الضربة الإسرائيلية للضاحية الجنوبية

إنَّ خطاب المقاومة اللبنانية في هذه المرحلة واضح ومحدد، حيث تُجمَل في الحفاظ على سيادة لبنان وأمنها، والحفاظ على إنجازات حرب 2006، فلا تكون لبنان ضمن الأوراق الرابحة الّتي من الممكن أنّ يستخدمها الصهيوني لتعزيز قوته وإثباتها للمستوطنين، ولن تكون لبنان لُبنة أساسية لمقولة "إسرائيل دولة الأمن والأمان للمستوطنين – الدولة الصلبة في الشرق الأوسط".

الصحفي

الصحفي"مثقف يمشي على الأرض".. إن لم تكن كذلك فلا تدرس الإعلام

الصحافة سلطة رابعة.. لا تجعلوها خالية من السلطة

حبرٌ على ورق بقلم:

حبرٌ على ورق بقلم: خيري حمدان

الحدث: ثمّ، كانت تلك الرحلة في سماوات شهدت ولادتي ونكسة تلو الأخرى. رحلة وخيارٌ صعبٌ للتواصل مع بقايا وطنٍ كاد أن ينسى أبناءه ليستنسخ ثانية ذاكرة ترفض أن تمضي في طريقها شبه المحتوم، وتعود لتكون، تفرض حضورها المدميّ في زمنٍ يقترب كلّ نهار من متاهات المستحيل.

لكي لا يذهب

لكي لا يذهب "حسن يوسف" مثلًا بقلم: مهند ذويب

الحدث: مبدئيًا، ليسَ من الأهميّة بمكان مُناقشة حالة "التّعاطف" الشّعبي والفصائِلي مع حسن يوسف، القيادي عن حركة حماس في الضّفة الغربيّة، ولا الشّماتة الآنية أو المؤجلة حتّى، وذلك بالنّظر إلى أنّنا شعب عاطفي، وأنّ هذه الحالة وإن لم تكن الأولى من نوعها لا تعني أيّ شيء وحدوي إطلاقًا