السبت  21 أيلول 2019
LOGO

الحدث الثقافي

الخروج عن السائد

الخروج عن السائد في رواية الوجوه لوليد أبو بكر

الحدث- اتجه الكتاب الفلسطينيون صوب كتابة الرواية، كوسيلة أفضل في تناول تجربة الشعب الفلسطيني القاسية والثرية. ورأى الكتاب أن الرواية هي الشكل الأنسب، لما لها من قدرة عظيمة على التعبير عن المعاناة التي تخلفها المصائب المختلفة، وعلى التوغل في النفس البشرية والبحث في أحلامها ورغباتها وكوابيسها وتصويرها.

عودة لإدوارد سعيد

عودة لإدوارد سعيد وحواراته في “الثقافة والمقاومة”

الحدث- إدوراد سعيد ـ رغم المنفى ـ إلا أنه يبقى إرثًا فكريًا فلسطينيًا متجددًا يحتاج العودةَ المستمرةَ عليه والنبش فيه، لاستنباط مكنوناته في الهوية والثقافة وعلاقتهما بالمقاومةـ كمشروع فكري بشكل أساسي. وذلك ما يحتاج إليه الفلسطينيون،

عن المكان والحنين

عن المكان والحنين

الحدث- تقولُ وقد أسندت ظهرها للريح واتكأت، كان يدورُ في مكانه كمن يبحثُ عن كِسَرٍ سقطت من بقايا ذاكرته، باحثاً عن حروفه الأولى وهي تسقطُ تباعاً أمام باب بيته وهو يلفظها لأول مرة، عن أصدقاء الطفولة وعن الكرة التي تمزّقت بركلاتهم، 

الترجمة محاكاة تجمع

الترجمة محاكاة تجمع الشعوب وتكشف المستور

الحدث- ربما لا تكون هذه تغطية صحفية تقريرية بمعناها الحِرفي، وربما أيضا تكون أعمق من تغطية وأعلى من كشف لمستور المشهد الثقافي الفلسطيني تحديداً.
في البدء أُعلن عن انطلاق احتفالية فلسطين للترجمة، بقصد الانتباه لأسماء فلسطينية وازنة حققت حضوراً عالمياً انتصر لاسم فلسطين على صعيد

عتبــــــــــة

عتبــــــــــة

الحدث- لم تستطع أن تسمعني، رغم الكثير من المحاولات، لم يكن الهاتف خَرِبا، صوتي فقط هو الذي راح! 

أمي قسّمت ذهبها على عدد إخوتي الثلاثة، وقالت إنها ستصلي وستدعو الله ألا يُطرق باب الدار على بسمة قذرة.

أنا المرأة الفاجعة

أنا المرأة الفاجعة

الحدث- أنا الأمُّ التي قتلتْ أبناءَها إذ أنجبتهُم.

أنا أُمُّهُم حين جاء المخاضُ

وأمُّ عيونِهمُ الناعسة

التشكيل بين الخاص

التشكيل بين الخاص والعام

د. مليحة مسلماني

إلى جانب دورها الوطني السياسي طوال مسيرة النضال الفلسطيني، أبدعت المرأة الفلسطينية في مختلف مجالات الفنون والآداب، في مسيرةِ تراكمٍ ثقافية لم تنفصل عن المسيرة النضالية، إذ أن تلك العلاقة الجدلية والشائكة بين

أحْرَمْتُ في انتظارِ

أحْرَمْتُ في انتظارِ السّعي

بقلم: أنور الخطيب

منذ التقينا على الهواء مباشرة عبر أثير صوت فلسطين قبل عامين تقريبا، والإعلامي الشاعر الجميل أحمد زكارنة يسعى بكل الوسائل (المشروعة)، لترتيب زيارة لي إلى فلسطين، وليس (العودة) إليها، حتى ظننته رئيس اتحاد

“الإغارةُ بسرعة

“الإغارةُ بسرعة أكثر من الموت”

محمد الأمين سعيدي- شاعر وأكاديمي جزائري

تشكّلَ عنوانُ هذا المقالِ الذي سنتحدّث فيه عن تجربة الشاعر الجزائريّ بوزيد حرز الله من عنوانيْ ديوانيْه:”الإغارة”، و”بسرعة أكثر من الموت”. ذلك لأنَّ القارئ لنصوص المجموعتيْن سينتبه إلى التفاصيل التي انبنتْ على أساسها

غزالة الموت المظلم

غزالة الموت المظلم

فدريكو جارسيا لوركا

أريد أن أنام نوم التفاح،

وأن أبتعد عن جلبة المقابر،