السبت  21 أيار 2022
LOGO

العدوان على غزة

البنك الدولي: 570 مليون دولار خسائر العدوان الأخير على غزة

قدر البنك الدولي، في تقرير كشف عنه اليوم الثلاثاء، الخسائر المباشرة في قطاع غزة جراء العدوان الإسرائيلي الأخير بنحو 570 مليون دولار.

حماس: قصف إسرائيل لغزة محاولة بائسة لترميم صورتها

‏اعتبرت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" يوم السبت، أن قصف إسرائيل لقطاع غزة محاولة بائسة لترميم صورتها.

"الأورومتوسطي": 91% من أطفال غزة يعانون صدمات نفسية

قال المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان إن 9 من بين كل 10 أطفال في قطاع غزة يعانون إحدى أشكال الصدمة المتصلة بالنزاع بعد نحو شهر على انتهاء الهجوم العسكري الإسرائيلي.

اقتصاد غزة تنفي عودة عمل معبر كرم أبو سالم إلى ما كان عليه قبل العدوان

نفت وزارة الاقتصاد الوطني في قطاع غزة عودة العمل على معبر كرم أبوسالم جنوب قطاع غزة الى ما كان عليه قبل العدوان الإسرائيلي في مايو الماضي.

هل تتجه الأمور في غزة نحو التصعيد؟

نقلت صحيفة "إسرائيل اليوم" عن مصادر عربية قولها، إن حركة حماس تشعر بالخذلان من استجابة مصر للمطالبات الإسرائيلية بمنع إدخال الإسمنت إلى قطاع غزة قبل البدء بعملية إعادة الإعمار.

سفير إسرائيل لدى سنغافورة: حريصون على إقامة علاقات مع الدول الإسلامية

قال سفير إسرائيل لدى سنغافورة ساجي كارني إن إسرائيل مستعدة للعمل على إقامة علاقات مع الدول ذات الأغلبية المسلمة بجنوب شرق آسيا، رغم تنديدها بالضربات الإسرائيلية على غزة في مايو.

الخارجية المصرية: إعمار غزة جزء من تحملنا لمسؤولية القضية الفلسطينية

قال وزير الخارجية المصري، سامح شكري، إن لدى مصر رؤية مشتركة مع الأردن بشأن تحقيق السلام الشامل في فلسطين، مشددا على أن إعادة إعمار غزة موضوع يحظى بالأولوية.

"إسرائيل" تطلب من مصر منع دخول الإسمنت ومواد البناء إلى غزة

طلبت "إسرائيل" من مصر وقف دخول الإسمنت ومواد البناء الأخرى إلى غزة، خوفا من أن تستخدمها فصائل المقاومة الفلسطينية لأغراض عسكرية، بحسب صحيفة "تايمز أوف إسرائيل".

الأمم المتحدة تناشد العالم مساعدة سكان غزة

ناشدت الأمم المتحدة العالم زيادة المساعدات لسكان غزة، وفي حين حذر مسؤول فلسطيني من كارثة إنسانية وصحية في القطاع.

"تصرخ لو اقترب منها أحد".. أطفال غزة يكابدون آثار الصدمة

بعد مرور ثلاثة أسابيع على انتشال سوزي اشكنتنا من تحت أنقاض منزلها، الذي دمرته غارة جوية إسرائيلية، لا تنبس الطفلة البالغة من العمر ستة أعوام ببنت شفة تقريبا إلا بالسؤال عن والدتها وإخوتها الأربعة الذين قتلوا في ذلك اليوم.