الثلاثاء  20 تشرين الأول 2020
LOGO

بريطانيا تحذر من صاروخ روسي قادر على التحليق حول الأرض لسنوات

2020-09-14 11:56:45 AM
بريطانيا تحذر من صاروخ روسي قادر على التحليق حول الأرض لسنوات
صواريخ- أرشيفية

الحدث- جهاد الدين البدوي

نشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية تقريراً لمراسلها لوك ماي والذي نقل عن رئيس المخابرات الدفاعية البريطانية ما قوله إن صاروخ "Skyfall" الروسي سيكون قادراً على التحليق حول الأرض لمدة سنوات، وبذلك سيكون جاهزاً لشن ضربة نووية في أي لحظة.

ووفقاً للكاتب فإن صاروخ "9M730 Burevestnik" والذي يطلق عليه الناتو اسم "Skyfall"، ارتبط بحادثة مقتل خمسة علماء على الأقل في حقل رمي "نيونوكس"، شمال شرق روسيا، بالإضافة لتسببه بالارتفاع الإشعاعي.

ونقل الكاتب عن رئيس مخابرات الدفاع البريطاني الجنرال جيم هوكنهول، في إفادة إعلامية له اليوم، إن "موسكو تختبر نظام صاروخ كروز دون سرعة الصوت يعمل بالطاقة النووية والذي يتمتع بمدى عالمي ويسمح بالهجوم من اتجاهات غير متوقعة".

ويشير الكاتب إلى أنه من المعلوم أن هذا الصاروخ سيكون قادراً على التحليق حول الأرض لسنوات، وسيكون مستعداً لشن ضربة نووية في أي لحظة.

وفي العام الماضي، أفادت التقارير أن الصاروخ قد يكون جاهزاً للإطلاق بحلول عام 2025.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد وصف الصاروخ الروسي الجديد بأنه "نوع جديد تماماً من الأسلحة" مع "مدى غير محدود وقدرة غير محدودة على المناورة".

يقول الجنرال هوكنهول بأنه يتعين على الغرب مواكبة الخصوم الذين لا يلتزمون بالقواعد مثل روسيا والصين، والذين يتحدون باستمرار النظام الحالي دون إثارة صراع مباشر.

وأضاف هوكنهول بأن "التهديدات التقليدية لا تزال قائمة" ولكن "الدول المعادية مستعدة لتحمل مخاطر لا تصدق".

وقال هوكنهول إن روسيا "تدفع بحدود العلم والمعاهدات الدولية" وإن الصاروخ الذي يعمل بالطاقة النووية يمكن أن يكون له "وقت تباطؤ شبه غير محدد".

وقد حذر رئيس استخبارات الدفاع البريطانية من أن روسيا استثمرت في الغواصات والقدرات تحت الماء، بما في ذلك الغواصة المسيرة "بوسيدون" والتي ستكون قادرة على إيصال حمولة نووية إلى أهداف ساحلية، أو حتى مجموعات حاملة في البحر، والتي يمكن أن تستهدف أيضًا كابلات الإنترنت.

وقال في مؤتمر صحفي كيف أن الجيش الروسي كان أصغر مما كان عليه خلال الحرب الباردة، بيد أنه غير أسلوبه في الحرب منذ ذلك الحين.

يتابع الكاتب: لطالما اتهمت بريطانيا عملاء روس باستخدام سلاح نوفيتشوك الكيميائي ضد العميل المزدوج السابق سيرجي سكريبال في سالزبوري في عام 2018. كان سكريبال وابنته يوليا شخصين من بين خمسة أشخاص تعرضوا لهذه المادة، وكلاهما قضى أسابيع في المستشفى.

وينوه الكاتب إلى أن داون ستورجس (44 عامًا)، من أمسبري بويلتشير توفيت في يوليو من ذلك العام بعد ملامستها لزجاجة عطر يعتقد أنها تحتوي في الأصل على السم، بينما أمضى شريكها تشارلي رولي ما يقرب من ثلاثة أسابيع في المستشفى.

وقال هوكنهول: "في حين أن التهديدات التقليدية لا تزال قائمة، فقد رأينا خصومنا يستثمرون في الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي وغيرها من التقنيات الرائدة، في حين يشحنون أيضًا تقنيات أكثر تقليدية للتأثير والنفوذ".

أضاف: "كما رأينا في سالزبوري، فإن الدول المعادية مستعدة لتحمل مخاطر لا تصدق. وينبغي أن نتأكد من أن لدينا النية والقدرة على ضمان عدم إفلات مثل هذه الأعمال الطائشة من اللامسؤولية دون عقاب".

ووصف هوكنهول إيران وكوريا الشمالية بأنهما تهديدان إقليميان، لكنه حذر من أن الصين تشكل أكبر تهديد للاستقرار في جميع أنحاء العالم.