الثلاثاء  20 تشرين الأول 2020
LOGO

تلميحات إسرائيلية إلى إمكانية اغتيال أحد قادة سرايا القدس ردا على صاروخ عسقلان

2019-12-26 10:21:11 PM
تلميحات إسرائيلية إلى إمكانية اغتيال أحد قادة سرايا القدس ردا على صاروخ عسقلان
سرايا القدس

 

الحدث ـ محمد بدر

قالت القناة العبرية 12 إن التقديرات الأمنية في "إسرائيل" تشير إلى أن عضو المجلس العسكري لسرايا القدس الذراع العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، خليل البهتيني، هو من أمر بإطلاق الصاروخ على عسقلان يوم أمس، خلال خطاب رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو ما اضطره للهروب إلى الملاجئ.

ووفقا للمصادر الأمنية الإسرائيلية، فإن البهتيني من المتوقع أن يحل مكان الشهيد بهاء أبو العطا في قيادة سرايا القدس شمال قطاع غزة. حيث حملت "إسرائيل" الأخير قبل اغتياله مسؤولية إطلاق صاروخين على أسدود في سبتمبر الماضي خلال خطاب نتنياهو في مؤتمر انتخابي.

وأضافت القناة نقلا عن مصادر أمنية إسرائيلية، "البهتيني هو أحد كبار قادة الجهاد الإسلامي، وقائد سرايا القدس في وسط قطاع غزة وغالبًا ما يتم ذكر اسمه مع خالد منصور، قائد اللواء الجنوبي في السرايا، الذي يطلق عليه البعض رئيس أركان الجهاد الإسلامي، وقد اشتهر منذ عقد من الزمان بأنه ناشط واعد وصل لمراتب عليا رغم صغر سنه".

وتابعت المصادر: "جزء كبير من عائلة البهتيني ينتمي لحركة الجهاد الإسلامي، وسقط من العائلة شهداء كثر... في أكتوبر الماضي، ذهب البهتيني، مع أبو العطا، إلى اجتماعات مع المخابرات العامة المصرية، وهذا بمثابة تأكيد على دوره ومكانته في الذراع العسكري للحركة".

وبحسب مصادر القناة، فإن أمن "الحمض النووي" الخاص بالبهتيني يشبه إلى حد بعيد أمن الحمض النووي للشهيد أبو العطا، وهو ما يعني أن المقاومة بالنسبة له أولا وقبل كل شيء. وألمحت القناة العبرية إلى إمكانية اغتياله من خلال التساؤل: "هل سيتم اغتيال البهتيني في عملية الحزام الأسود 2؟".

ولقد ألمح رئيس حكومة الاحتلال نتنياهو بالفعل إلى أن "إسرائيل" تعرف من يقف وراء إطلاق الصاروخ، وأضاف في مؤتمر صحفي: "حماس والجهاد الإسلامي لا تريدان لي الفوز، لكنني سأفوز رغم أنوفهم.. كما اليوم لا يوجد بيننا من أطلق صواريخ أسدود، على من أطلق الصاروخ على عسقلان أن يحزم أمتعته".

كما وأشار وزير خارجية الاحتلال وعضو الكابينيت يسرائيل كاتس صباح اليوم إلى إطلاق الصاروخ على عسقلان ووعد باغتيال الشخص المسؤول عن ذلك. مضيفا في مقابلة مع راديو جيش الاحتلال أن هناك جهدا استخبارتيا يبذل لتحديد المسؤول عن عملية الإطلاق واغتياله.