الأربعاء  27 أيار 2020
LOGO

مهرجان برلين السينمائي يعلق جائزة بسبب ارتباط اسم مؤسسها بالنازية

2020-02-04 05:51:53 AM
مهرجان برلين السينمائي يعلق جائزة بسبب ارتباط اسم مؤسسها بالنازية
لوحات الإعلان عن مهرجان برلينال السينمائي الدولي القادم في برلين في 1 فبراير ، 2020

 

الحدث ثقافات- كريم سرحان

أوقف مهرجان برلين السينمائي الدولي جائزة كانت ستمنح للمخرج المؤسس بعد أن ذكرت صحيفة ألمانية أنه كان شخصية بارزة في الدعاية النازية عبر صناعة الأفلام. 

وكان من المفترض أن تمنح جائزة تحمل اسم ألفريد باور خلال الدورة السبعين للمهرجان التي تبدأ في 20 شباط إلى 1 آذار. 

ويعتبر ألفريد باور من مؤسسي مهرجان برلين السينمائي (برلينال) وقاد العمل فيه خلال الفترة 1951 إلى 1976، مما جعل مهرجان برلين واحداً من المهرجانات السينمائية الأوروبية الكبرى.

وبعد أن توفي في عام 1986، أطلق المهرجان جائزة ألفريد باور.

وكانت صحيفة Die Zeit الأسبوعية في عددها الصادر يوم الخميس، ذكرت أن الأبحاث تشير إلى أن باور شغل منصبًا كبيرًا في إحدى مديريات الأفلام التي أنشأها رئيس الدعاية النازية جوزيف غوبلز عام 1942.

كان رد فعل المهرجان سريعًا ببيان قال فيه إن التقرير "يلقي ضوءًا جديدًا" على دور باور في سياسات السينما النازية، وأنه لم يكن لإدارة المهرجان علم من قبل أن باور كان له موقع مهم خلال الحقبة النازية. وقال إنه في ضوء النتائج الجديدة، تم تعليق جائزة ألفريد باور على الفور.

وقالت إدارة المهرجان: "نرحب بالبحث ونشره في Die Zeit وسننتهز الفرصة لبدء بحث أعمق حول تاريخ المهرجان بدعم من خبراء خارجيين".

وقد أيد وزير الثقافة الألماني طريقة تعامل مديري المهرجان مع القضية.