الجمعة  04 كانون الأول 2020
LOGO

أيهما الحقيقية؟ شارل بودلير

2020-03-02 05:54:40 AM
أيهما الحقيقية؟ شارل بودلير
غلاف كتاب "سأم باريس"

 

الحدث- أدب

فيما يلي نص للشاعر الفرنسي شارل بودلير، الذي شكلت أعماله الشعرية والنقدية علامة فارقة في الأدب الأوروبي الحديث، العمل التالي بعنوان "أيهما الحقيقية" من كتاب "سأم باريس" وهو عبارة عن قصائد نثر ترجمها بشير السباعي وصدرت عن منشورات الجمل وآفاق للنشر والتوزيع عام 2007.

نص "أيهما الحقيقية؟"

عرفتُ واحدة اسمها بينيديكتا كانت تشيع ما هو مثالي في الجو، وكانت عيناها تنشران اشتهاء العظمة والجمال والمجد وكل ما يجعل المرء يؤمن بالخلود.

لكن تلك الفتاة المعجزة كانت جد جميلة بحيث يتعذر أن تحيا طويلاً؛ ومن ثم فقد ماتت بعد أيام قليلة من تعرفي عليها، وأنا نفسي الذي دفنتها، في يوم حرَّك الربيع فيه مبخرته حتى في المدافن. أنا الذي دفنتها، معزولة تماماً في نعش من الخشب المعطر الذي لا يفسد كأحقاق الهند.

وبينما ظلت عيناي مثبتتين على المكان الذي دُفن فيه كنزي، رأيتُ فجأةً كائناً صغيراً يشبه الميتة على نحو فريد، قال لي وهو ينفجرُ من الضحك، بينما كان يُحرك قدميه على التراب الندي بعنف هستيري وغريب: "إنني بينيديكتا الحقيقية! إنني هي، وغدة شهيرة! وعقاباً لحماقتك ولعماك، سوف تحبني كما أنا".

لكني أجبتُ غاضباً: "كلا! كلا! كلا!" ولكي أؤكد بشكل أقوى على رفض، خبطتُ الأرض بقدمي خبطاً عنيفاً جداً بحيث إن ساقي انغرزت حتى الركبة في القبر حديث العهد، وبحيث إنني كذئب وقفع في المصيدة أظل، إلى الأبد ربما، رهين قبر ما هو مثالي.