الإثنين  17 أيار 2021
LOGO

من هو أول رئيس للحركة الصهيونية؟

2021-04-20 11:15:46 AM
من هو أول رئيس للحركة الصهيونية؟
ديفيد بن غريون

شخصيات وأحداث

يصادف اليوم الثلاثاء ذكرى انتخاب الهيئة التنفيذية للحركة الصهيونية دافيد بن غوريون رئيساً لها ومديراً للدفاع.

وانتخب بن غريون في العشرين من نيسان عام 1948 كأول رئيس للحركة الصهيونية.

 وبن غريون مولود في يلونسك البولندية، وكان من أوائل المهاجرين إلى فلسطين عام 1906، بسبب حماسه الشديد لفكرة الدولة الصهيونية.

ويعد من مؤسسي حزب العمال الإسرائيلي، كما قاد إسرائيل في نكبة عام 1948.

التوجهات الفكرية الصهيونية

تأثر بن غريون منذ طفولته بالأفكار الصهيونية، وأسس في سن مبكرة جمعية عزرا اليهودية نسبة إلى شخصية يهيودية تاريخية، وقطع عهدا على نفسه بألا يتحدث إلا اللغة العبرية في الجمعية.

وفي نيويورك حاول بن غروين تجنيد جيش من طلائع اليهود الراغبين بالهجرة إلى فلسطين، وألف كتابه الأول "أرض إسرائيل"، الذي طالب فيه يهود العالم بتنفيذ وعد بلفور.

قيادة الاستيطان

شغل بن غريون منصب رئيس في الحركة الصهيونية منذ بداية العشرينات، إلى جانب كونه أحد مؤسسي النقابات العامة التي بذلت جهودا في تأسيس الدولة اليهودية.

وعام 1935 انتخب  ديفيد بن غوريون لمنصب إدارة الوكالة اليهودية التي شكلت الهيكل الرئيسي لحركة الاستيطان، وأيد خلال أحداث عام 1936 فكرة الصمود بوجه العرب على أن يتجنب المقاتلون اليهود الأبرياء، ثم تبنى الفكرة البريطانية التي تقضي بإقامة دولتين على أرض فلسطين، لكن المبادرة فشلت بسبب المقاومة العربية السياسية والعسكرية لهذه الفكرة؛ حيث بقي اليهود أقلية في فلسطين بالنظر إلى التواجد العربي.

وساهم بن غريون في الدفع إلى بناء المستوطنات اليهودية، وفي الحرب العالمية الثانية شجع الشباب اليهودي على الالتحاق بالجيش البريطاني، طالب باقتناء أفضل الأسلحة وأحدثها لمواجهة أي ردة فعل عربية على الاستيطان.

وقبل التأسيس الفعلي للدولة اليهودية، قام بن غريون بإصدار شعارات مرتبطة بالأمور الدينية اليهودية كجل السبت العطلة الرسمية، وفيه تمنع مراسم الزواج.

أول رئيس وزراء في "إسرائيل"

قرأ بن غريون وثيقة الاستقلال في الرابع عشر من أيار القاضية بإنشاء دولة "إسرائيل"، ثم تولى منصب رئيس الوزراء ووزير الدفاع للحكومة.

وبعد النكبة استقبل ديفيد بن غوريون أوائل المبعوثين الدبلوماسيين من الولايات المتحدة والاتحاد السوفيتي، وأمر بتأسيس الجيش الإسرائيلي، وأسند إليه العديد من المهام المدنية، والتي تعنى بتنظيم المجتمع الإسرائيلي بالإضافة إلى تنظيم الاستيطان، ولا سيما على المناطق الحدودية، وداخل المناطق التي يسكنها عدد قليل من اليهود.