الأحد  05 كانون الأول 2021
LOGO

موسى أبو مرزوق يدعو لتوفير ضمانات النزاهة للانتخابات المحلية الفلسطينية

2016-07-15 10:14:27 PM
موسى أبو مرزوق يدعو لتوفير ضمانات النزاهة للانتخابات المحلية الفلسطينية
موسى ابو مرزوق (أرشيفية)

 

الحدث - الأناضول

 

دعا نائب رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس"، موسى أبو مرزوق، اليوم الجمعة، جميع الأطراف الفلسطينية إلى توفير ضمانات النزاهة وتكافؤ الفرص للانتخابات المحلية، المزمع عقدها بشكل متزامن بالضفة الغربية وقطاع غزة، في أكتوبر/ تشرين الأول المقبل.

 

وقال أبو مرزوق، في تصريح صحفي نشره الموقع الإلكتروني الرسمي لحركة "حماس"، إن "الجميع مدعو لتوفر ضمانات النزاهة وتكافؤ الفرص للانتخابات المحلية ثم احترام نتائجها".

 

وأضاف، أن "الانتخابات في الضفة والقطاع والقدس تعكس الإرادة الشعبية وتعزز الشراكة الوطنية".

 

وأعلنت حركة "حماس"، في وقت سابق اليوم، عن سماحها بإجراء الانتخابات المحلية، في قطاع غزة.

 

وقالت في بيان وصل "الأناضول" نسخةً منه:" انطلاقا من حرصها على ترتيب البيت الفلسطيني (..) رأت الحركة ضرورة وأهمية اجراء الانتخابات المحلية في الضفة والقطاع". 



ويأتي هذا الإعلان تأكيدا لما انفردت به وكالة "الأناضول" أمس، نقلا عن مصدر مطلع مقرب من الحركة.

 

وكان المصدر المطلع قد كشف لـ"الأناضول"، الخميس، أن الحركة تتجه إلى الموافقة على إجراء الانتخابات البلدية.

 

وفي 21 يونيو/حزيران الماضي، أعلن مجلس الوزراء الفلسطيني، أنه سيتم إجراء انتخابات مجالس الهيئات المحلية في الضفة الغربية وقطاع غزة، يوم 8 أكتوبر/تشرين أول القادم. 



وحتى الآن، أعلنت ستة فصائل فلسطينية بشكل رسمي المشاركة في الانتخابات، وهي: "حركة فتح" التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني محمود عباس، و"الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين"، و"الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين"، و"حزب الشعب الفلسطيني"، و"الاتحاد الديمقراطي الفلسطيني" (فدا)، و"المبادرة الوطنية الفلسطينية". 



وجرت آخر انتخابات بلدية في فلسطين عام 2012، وشملت هيئات محلية في الضفة فقط؛ حيث رفضت حركة "حماس" المشاركة فيها، ومنعت إجراءها في قطاع غزة.