الجمعة  27 كانون الثاني 2023
LOGO

سياسيون ايطاليون ينضمون للجدل الدائر بشأن مباراة يوفنتوس وروما

2014-10-07 08:02:08 AM
سياسيون ايطاليون ينضمون للجدل الدائر بشأن مباراة يوفنتوس وروما
صورة ارشيفية
 
 الحدث - روما - وكالات

 اشعل سياسيون ايطاليون ينتمون لتيارات يمينية ويسارية الجدل الدائر عقب المباراة المثيرة التي جمعت بين يوفنتوس وروما بدوري الدرجة الاولى الايطالي لكرة القدم امس الاحد حيث تقدم اعضاء في مجلس النواب بأسئلة في البرلمان كما اشتكى البعض للهيئة المنظمة لسوق الأوراق المالية.

وفاز يوفنتوس بمباراة قمة ترتيب الدوري الايطالي بنتيجة 3-2 الا ان الاهداف الثلاثة التي سجلها حامل اللقب بما في ذلك هدفان من ركلتي جزاء نتيجة اخطاء على حافة المنطقة قوبلت بجدل عنيف واعتراضات من قبل الفريق الزائر.

وحملت صحيفة كورييري ديلا سيرا اليومية الرياضية التي تتخذ من روما مقرا لها عنوانا رئيسيا في نسختها اليوم الاثنين يقول "بطولة يشوبها التلاعب" بينما استهدفت صحيفة المساجيرو وهي الصحيفة الرئيسية في العاصمة الايطالية الحكم جيانلوكا روتشي بعنوان يقول "روتشي 3-روما 2."

وقال ماركو ميكولي وهو نائب عن الحزب الديمقراطي الذي ينتمي اليه رئيس الوزراء ماتيو رينتسي اليوم الاثنين انه طلب من الهيئة المنظمة لسوق الاوراق المالية التحقيق فيما اذا كانت "الاخطاء التحكيمية التي لا تصدق" يمكن ان تمثل انتهاكا لقواعدها.

ويوفنتوس وروما مسجلان في سوق الاوراق المالية الايطالية. وحتى الساعة 1415 بتوقيت جرينتش اليوم الاثنين ارتفعت اسهم يوفنتوس بنحو 0.8 في المئة بينما تراجعت اسهم يوفنتوس بنحو 2.7 في المئة.

وقال ميكولي ان الاداء التحكيمي لروتشي "شوه البطولة وقوض مصداقية البلاد" نظرا لانه ارتكب اخطاء "لا يمكن تصديقها على الاطلاق في اي جزء اخر من العالم المتحضر."

ومالت التحليلات التي اعقبت المباراة في وسائل الاعلام الايطالية للتركيز بشدة على القرارات التحكيمية التي تم فحصها بواسطة عدد لا محدود من الاعادات بالايقاع البطيء.

واظهرت مجموعة من الصور التلفزيونية الثابتة ان ركلتي الجزاء اللتين احتسبتا ليوفنتوس ربما تكونان نتيجة اخطاء وقعت خارج منطقة الجزاء بعدة سنتيمترات. وقال مسؤولو روما ايضا ان ارتورو فيدال كان في وموقف تسلل عندما سجل المدافع ليوناردو بونوتشي هدفا رائعا قبل دقائق على النهاية ليمنح الفوز ليوفنتوس.

وعلى الجانب الاخر تقدم فابيو رامبيلي من حزب الاخوة الايطاليين اليميني بسؤال في البرلمان لوزير الاقتصاد بيير كارلو بادوان بشأن "ركلتي الجزاء اللتين لا وجود لهما والهدف الذي سجل من تسلل."

ودعا رامبيلي وزير الاقتصاد - المعروف عنه انه من مشجعي روما - بضمان التأكد من ان اموال دافعي الضرائب - والتي تصرف على سبيل المثال في شكل اموال لتأمين المباريات - تستغل لتمويل بطولة يبدو انها غير نزيهة.

وقال رامبيلي ان اداء الحكم روتشي يمكن ان يتسبب ايضا "في تبعات لا تعد ولا تحصى" على صعيد عنف وشغب الجماهير.