الأربعاء  16 تشرين الأول 2019
LOGO

كيفية الفحص الذاتي لسرطان الثدي!!

2014-10-26 04:03:15 PM
كيفية الفحص الذاتي لسرطان الثدي!!
صورة ارشيفية
الحدث- رام الله
يمكنك سيدتي القيام بعملية الفحص الذاتي للثدي للتأكد من عدم وجود سركان الثدي، ويتم إجراء هذا الفحص عند الانتهاء من الدورة الشهرية، وتحديداً ما بين اليوم 7-10 من بداية الدورة الشهرية، حيث يكون الثدي أقل حساسية وأقل احتقان.
 
 وإذا كنتِ مرضعة فعليك إجراء الفحص بعد التأكّد من إفراغ ثدييك من الحليب. إذا كنتِ حامل أو بلغت سن الأمل (اليأس)، فعليك تحديد يوم معيّن من كل شهر للقيام بهذا الفحص بشكل دوري، مثلاً اليوم الأول من كل شهر، وذلك كما يلي:
 
 
الخطوة الأولى: الفحص بالنظر، قفي أمام مرآة وراقبي ثدييك لملاحظة أيّ تغيرات على الثدي من ناحية الحجم والشكل واللون بالإضافة إلى التنبّه إلى وجود أي تورّم أو تغير في جلد الثدي أو تقرحات أو إفرازات من الحلمة أو تغير في اتجاهها، وذلك بالخطوات التالية:
ضعي يديك على خصرك.
ضعي يديك على خصرك وشدّي عضلات الصدر.
ارفعي ذراعيك للأعلى (مضمومتان فوق رأسك).
ضعي يديك على خصرك مع الانحناء إلى الأمام من منطقة الخصر.
 
 الخطوة الثانية: الفحص باليد، استلقي على ظهرك مع وضع وسادة تحت كتفك الأيمن، تفحّصي ثديك الأيمن بباطن الأصابع الثلاثة الوسطى ليدك اليسرى لتحسس وجود أيّ كتل أو أورام.
افحصي بدرجات ضغط مختلفة وذلك بشكل خفيف ثم متوسط ثم عميق لكل جزء في الثدي.
تابعي الفحص بشكل دائري واحرصي على أن يشمل الثدي كاملاً بما فيه منطقة الإبط.
كرّري الخطوات نفسها بفحص الثدي الأيسر باليد اليمنى.
يمكنك إعادة خطوات الفحص باليد خلال الاستحمام، حيث أن الصابون يخفّف الاحتكاك ويعمل على تسهيل الإحساس بالكتل.
 تذكري أنه بالإضافة للفحص الذاتي للثدي، عليك المتابعة مع طبيبك لإجراء الفحص السريري للثدي والفحص الشعاعي (الماموجرام)، وذلك حسب الفئة العمرية وعوامل الخطورة.