الإثنين  23 أيلول 2019
LOGO

نائب رئيس حكومة التوافق ينفي تحويل وزارة الأسرى إلى "هيئة"

2014-06-02 00:00:00
نائب رئيس حكومة التوافق ينفي تحويل وزارة الأسرى إلى
صورة ارشيفية

الحدث- غزة
نفى د. زياد أبو عمرو نائب رئيس حكومة التوافق الفلسطينية، وجود أي قرار يتعلق بتحويل وزارة الأسرى إلى "هيئة".

وقال أبو عمرو في تصريح لمراسل "الأناضول" للأنباء في غزة، مساء اليوم الاثنين: إن "ما نقل عن رئيس الوزراء رامي الحمد لله فيما يتعلق بوزارة الأسرى غير دقيق تماما وحتى الآن لم يتم اتخاذ قرار بإلغاء هذه الوزارة".

وأوضح أن رئيس "حكومة التوافق" أسند مهام وزارة الأسرى إلى وزير الشؤون الاجتماعية شوقي العيسة.

وأشار أبو عمرو إلى أن حقيبة وزارة الأسرى ستبقى مسندة إلى العيسة إلى أن يتم التوافق بشأنها بين الأطراف الفلسطينية.

ونسبت وكالة الأنباء الرسمية الفلسطينية (وفا) تصريحات إلى الحمد لله قال فيها إن "الحكومة قررت تحويل وزارة الأسرى إلى هيئة، وأوكلت مهام الإشراف عليها لوزير الشؤون الاجتماعية شوقي العيسة لحين إتمام إجراءات تحويلها".

وردت حركة "حماس" على لسان المتحدث باسمها صلاح البردويل، باعتبار قرار الحمد لله بتحويل وزارة الأسرى إلى هيئة "انقلاب" على اتفاق المصالحة.

وكانت خلافات قد نشبت بين حركتي فتح وحماس، خلال اليومين الماضيين، على خلفية رفض حركة حماس، إلغاء وزارة الأسرى من الحكومة، وانتهت الخلافات بالتوافق على إبقاء الوزارة، قبل دقائق من أداء الحكومة لليمين الدستورية.

وأعلن ظهر اليوم الاثنين عن تشكيل حكومة التوافق الفلسطينية، حيث أدى الوزراء اليمين الدستورية أما الرئيس محمود عباس ورئيس الحكومة رامي الحمد الله في رام الله، فيما لم يتمكن أربعة وزراء من أداء اليمين بسبب منع الاحتلال لهم من الوصول من غزة لرام الله.