الإثنين  21 تشرين الأول 2019
LOGO

الصواريخ الكورية الجديدة تفشل مشروعا دفاعيا أمريكيا بمليار دولار

2019-08-22 07:46:33 AM
الصواريخ الكورية الجديدة تفشل مشروعا دفاعيا أمريكيا بمليار دولار
البنتاغون

 

الحدث ـ جهاد الدين البدوي

تسببت كوريا الشمالية في إفشال مشروع أمريكي لتطوير منظومة دفاعية متطورة كلف الولايات المتحدة الأمريكية أكثر من مليار دولار أمريكي.

وأعلنت وزارة الدفاع الأمريكية البنتاغون، مساء أمس الأربعاء، سحبها لمنظومة دفاع جوي جديدة يتم تطويرها لتدمير أي صاروخ باليستي عابر للقارات وهو في الفضاء.

وأوضح البنتاغون أن مشروع "المركبة القاتلة" يركز على فكرة تدمير أي صاروخ في الفضاء قبل دخوله مجددا إلى الغلاف الجوي للأرض، عن طريق قوة التصادم، وفقا لما أوردته صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية.

وأضافت الصحيفة أن السبب المعلن لإلغاء عقد شركة بوينج، الذي بدأ نفاذه يوم الخميس الماضي، هو أن مشاكل تصميم المشروع كبيرة لدرجة أنه لا يمكن التغلب عليها.

إلى جانب ذلك كتبت الصحيفة أن هناك مخاوف كبيرة من الصواريخ الباليستية العابرة للقارات التي تطمح كوريا الشمالية إلى بنائها، وكذلك أنواع الصواريخ الناشئة حديثًا.

ومن الأسباب الأخرى التي أفشلت المشروع الدفاعي الأمريكي برنامج الصواريخ فرط الصوتية التي بدأت كل من الصين وروسيا بإنتاجها، والتي يصعب التصدي لها.

وقد طلب البنتاغون من شركة بوينغ إعادة تصميم مشروع دفاع صاروخي موثوق يمكنه التعامل مع الصواريخ بعيدة المدى التي بدأت كوريا الشمالية بتجربتها مؤخراً.