الأربعاء  16 تشرين الأول 2019
LOGO

موقع عبري يلمح لإمكانية اغتيال قاسم سليماني

2019-08-26 09:36:47 AM
موقع عبري يلمح لإمكانية اغتيال قاسم سليماني
قائد قوة القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني

 

الحدث ـ محمد بدر

نشر موقع واللا العبري، تقريرا، حول شخصية قائد قوة القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، جاء فيه، أن سليماني يعتبر من أكثر الشخصيات قربا للمرشد الأعلى للثورة الإسلامية في إيران علي خامنئي.

وأشار التقرير، أن شخصية سليماني معقدة للغاية، وتكرس أجهزة الاستخبارات العالمية وتحديدا الغربية والإسرائيلية جهودا وموارد كبيرة لفك رموز شخصيته، التي بات تعريفها أقرب إلى حدود الأسطورة.

وأضاف التقرير: "يقوم سليماني خلف الكواليس بتكثيف الوجود والنفوذ الإيراني في الشرق الأوسط، بموافقة المرشد الأعلى خامنئي، على الرغم من الانتقادات الإيرانية الداخلية".

وتابع التقرير "أحد أهم أهداف سليماني؛ تعزيز التواجد الإيراني في سوريا، وتشمل هذه الخطوة إنشاء قواعد عسكرية، ونقل الأسلحة والذخيرة، ووضع عشرات الآلاف من أفراد المجموعات الشيعية تحت الإشراف الإيراني، للعمل ضد إسرائيل".

وأوضح التقرير أنه في نهاية العقد الماضي، حتى في عهد رئيس أركان الاحتلال السابق غابي أشكنازي، صاغت "إسرائيل" سياسة واضحة جدًا ضد النوايا الإيرانية بترسيخ وجودها في سوريا على الرغم من مخاطر هذه السياسة.

واعتبر التقرير أن سياسة "إسرائيل" في بعض المراحل، كانت خاطئة تجاه حزب الله، وهو ما سمح للحزب بامتلاك أكبر ترسانة صاروخية من الفواعل غير الدول حول العالم.

وفقا للتقرير، كان قادة جيش الاحتلال الإسرائيلي يأملون في أن تصدأ تلك الصواريخ على مر السنين، ولكن في حرب لبنان الثانية، اكتشفوا مدى خطأهم.

وبحسب التقرير، كان لدى سليماني العديد من الأسباب لتنفيذ الهجوم التفجيري ضد أهداف إسرائيلية بواسطة الطائرات المسيرة، أهمها: الرد على الإسرائيليين بنفس الأسلوب، من خلال هجمات لا يتم الإعلان عنها رسميا، والرغبة في وضع قواعد جديدة للاشتباك.

وألمح التقرير إلى أن "إسرائيل" قد تقدم على اغتيال سليماني، وأن  الإيرانيين مصممون على بلوغ أهدافهم ولا يرفعون أيديهم بهذه السرعة.