الأحد  22 أيلول 2019
LOGO

عاصمة عربية في آخر التصنيف العالمي لراحة العيش

2019-09-04 06:12:24 PM
عاصمة عربية في آخر التصنيف العالمي لراحة العيش
العاصمة الفرنسية باريس

 

الحدث لايت

احتلت العاصمة النمساوية، فيينا، للمرة الثانية على التوالي، المرتبة الأولى في تصنيف المدن الأكثر راحة في العالم، بينما جاءت العاصمة السورية دمشق في آخر التصنيف.

وحصلت فيينا على أكبر عدد من النقاط بمجموع 99.1 في المرتبة الأولى، لتأتي في المرتبة الثانية والثالثة المدينتين الأستراليتين ملبورن وسيدني على التوالي، فيما رجعت المرتبة الرابعة لمدينة أوساكا اليابانية بينما حلت مدينة كالغري الكندية في المركز الخامس.

وأضافت صحيفة "إكونوميست"، أن مدن فانكوفو وتورونتو وطوكيو وكوبنهاغن وأديلايد احتلت المراتب الخمس على التوالي لتختم بذلك ترتيب المدن العشر الأوائل.

وفقا للتقديرات، فإن أكثر المدن غير مواتية للحياة هي دمشق السورية ولاغوس في نيجيريا ودكا في بنغلاديش.

يتم في التصنيف الاعتماد على عدة مؤشرات مثل الاستقرار والبيئة والرعاية الصحية والبنية التحتية والتعليم في الاعتبار. أول هذه المعايير هي الأكثر أهمية، والنتيجة عليها 25 نقطة. 20 نقطة أخرى للنقطتين التاليتين و10 نقاط للتعليم إجمالي عدد النقاط هو 100.

احتلت موسكو المركز 68 في هذا التصنيف. ومع ذلك، تم إدراج العاصمة الروسية في قائمة المدن التي تحسنت فيها مؤشرات راحة المعيشة خلال السنوات الخمس الماضية، إذ زادت بنسبة 4.9 نقطة لتصل إلى 80 نقطة.

مقارنة بالعام الماضي، فقدت العاصمة الفرنسية باريس العديد من المناصب، فانتقلت هذا العام من المركز 19 إلى 25. وفقا للمحللين ، ازداد مؤشر اللاستقرار في المدينة بسبب الاحتجاجات المستمرة ضد الحكومة، التي بدأت منذ نهاية عام 2018.