الخميس  02 تموز 2020
LOGO

الثورة فعلت ما لم تفعله حروب إسرائيل على لبنان في تأجيل أبو المعارض..معرض بيروت للكتاب

2020-01-12 12:20:25 PM
الثورة فعلت ما لم تفعله حروب إسرائيل على لبنان في تأجيل أبو المعارض..معرض بيروت للكتاب
أرشيفية

 

 الحدث الثقافي- أحمد أبو ليلى

"أبو المعارض"، هكذا يُطلق على معرض بيروت العربي الدولي للكتاب، الذي يُعد أهم معرض للكتاب في العالم العربي، فهو إلى جانب كونه منصة لأهم دور النشر العربية، يعتبر كذلك موعداُ يُبرمجُ الكتاب والأدباء والناشرون موعد إصدارتهم مع موعد انعقاده.

لكن أحداث الثورة المندلعة في لبنان، على خلفية الاحتجاجات الشعبية، دفعت بالقائمين على تنظيم المعرض إلى تأجيله، حيث كان منتظراً في 28 نوفمبر (تشرين الثاني) الفائت إلى 28 فبراير (شباط) من العام المقبل، وهذا أمر لم يحدث منذ 56 عاماً هي عمر تنظيم المعرض، باستثناء مرة واحدة عام 2008، بسبب اعتصامات وسط العاصمة بيروت.

حتى الحروب التي شنتها دولة الاحتلال الإسرائيلي على لبنان لم تفلح مرة واحدة في تأجيل معرض الكتاب، إلا أن الظروف الداخلية غير موائمة لعقد وانجاح المعرض. 

وكان قد أعلن "النادي الثقافي العربي" و"اتحاد الناشرين في لبنان" تأجيل موعد انطلاق الدورة 63 من "معرض بيروت العربي الدولي للكتاب"، حتى كانون الأول/ديسمبر 2020.

وأوضح "النادي" و"الاتحاد" أن أسباب التأجيل نتيجة للظروف السياسية والاجتماعية والاقتصادية التي تعصف بلبنان" كما جاء في بيان صادر عنهما.

 

جدير بالذكر أن هذا هو التأجيل الثاني بعدما كان مقرّراً إطلاقه متأخراً عن موعده في نهاية شباط/فبراير عام 2020.