الأحد  29 آذار 2020
LOGO

7 % من الشباب تحت سن 18 يعانون من ضعف في السمع بسبب سماعات الأذن

2020-02-06 11:49:15 AM
7 % من الشباب تحت سن 18 يعانون من ضعف في السمع بسبب سماعات الأذن
تعبيرية

 

 الحدث الصحي 

قال الدكتور محمد البرقي أخصائي السمعيات، إن سوء استخدام تكنولوجيا الاتصالات تؤدي إلى ضعف السمع بالنسبة للشباب، حيث إن 7 ٪ من الشباب دون سن الـ18 سنة يعانون من مشاكل في السمع بسبب التلوث السمعي والاستخدام الخاطئ لتكنولوجيا الاتصالات، جاء ذلك خلال ندوة عقدها مركز النيل للإعلام لأسر وأهالي الصم والبكم في مطروح.

وأكد أن آخر دراسات المسح الشامل لضعاف السمع كشف إن 6 ملايين مواطن ما بين سن 55 إلى 60 سنة يعانون من مشاكل سمعية على مستوى الجمهورية، و٧٪ من الشباب دون سن الـ١٨ سنة يعانون من مشاكل في السمع بسبب الاستخدام الخاطئ لتكنولوجيا الاتصالات، أو مشاكل في الجينات "زواج أقارب"، أو الاستخدام السيئ لسماعات الأذن الخاصة بالهواتف المحمولة، والتى تسبب ارتفاعا في درجات حرارة الأذن من الداخل.

وقال محمد صبري رئيس جمعية الصم بمطروح إن عدد المصابين بمطروح يقدر بـ 750 شخصًا من أعمار مختلفة، موضحاً أن من الأسباب التي تؤدي إلي مشاكل ضعف السمع العلاج الخاطئ، الالتهابات الناتجة عن حمام السباحة والمياه، تنظيف الأذن بطريقة خاطئة، أو العنف مع الأطفال، والتلوث السمعي التي تتعرض لها الأذن.

وأكدت صافيناز أنور رئيس مركز النيل للإعلام بمطروح، أن المحافظة حريصة علي توفير كافة الخدمات الطبية واللوجيستية للمصابين بضعف السمع من أبناء مطروح.