الخميس  02 نيسان 2020
LOGO

توضيح من مطعم كاسبر أند جامبينيز بخصوص استضافة لقاء تطبيعي

2020-02-17 04:03:12 PM
توضيح من مطعم كاسبر أند جامبينيز بخصوص استضافة لقاء تطبيعي

 

الحدث الفلسطيني

أوضحت إدارة مطعم كاسبرز أند جانبينيز بالستاين، في بيان صحفي صادر عنها، وصل "الحدث" نسخة منه، موقفها من الانتقادت التي تعرضت لها إثر استضافة المطعم لقاء بين صحفيين إسرائيليين وممثلين عن القيادة الفلسطينية.

وجاء في التوضيح الصحفي على النحو التالي:

في ظل ما يثار عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حول تناول مسؤولين فلسطينيين لتناول وجبة غداء لدينا برفقة عدد من الإسرائيليين، وحملة التشويه والتشهير اللتين تعرض لها المطعم، نود توضيح الآتي:

أولاً: مطعم كاسبرز أند جانبينيز بالستاين، هو مكان عام مفتوح لكل الزبائن ولا يُشترط التدقيق في هوية أي منهم، ولم يسبق لأي مطعم في العالم أو الأماكن العامة المشابهة أن دققت في هويات من يدخله، أو يحجز طاولة لتناول الطعام.

ثانيا: من اتصل وحجز لدينا صباح الأمس هو فلسطيني، ومن مؤسسة رسمية معروفة، وإذا تصادف وجود أشخاص من الجانب الآخر، برفقة مسؤولين فلسطينيين معروفين، فإن المطعم ليس جهة سياسية ولا يتبنى مواقف زبائنه السياسية والاجتماعية، علماً أننا نستقبل يومياً عشرات الزبائن والوفود ولا نتدخل إلا في تقديم أفضل خدمة لهم.

ثالثا: كاسبرز أند جانبينيز بالستاين، شركة فلسطينية مسجلة رسميا منحازة تماما للمواقف والثوابت الفلسطينية، وتعارض ما يعارضه شعبنا الفلسطيني، الذي ننتمي له خاصة ما يتعلق بالتطبيع.

والله من وراء القصد

أسرة مطعم كاسبرز أند جانبينيز بالستاين

توضيح ادارة المطعم

وكان اللقاء قد لاقى ردود فعل غاضبة من قبل النشطاء الفلسطينيين، حيث عبروا عن رفضهم لمثل هذه اللقاءات في الوقت الذي يفترض فيه أن يواجه الفلسطينيون صفقة القرن التي تهدد حقوقهم.