الأربعاء  05 آب 2020
LOGO

نفي إيراني لمقتل قائد فيلق القدس بغارات إسرائيلية في سوريا

2020-04-02 12:02:21 AM
نفي إيراني لمقتل قائد فيلق القدس بغارات إسرائيلية في سوريا
العميد إسماعيل قاآني

 

 الحدث العربي والدولي 

 نفى المكتب الإعلامي لقائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، مساء أمس الأربعاء، مقتل الأخير في الاستهداف إسرائيلي لمواقع في سوريا، الثلاثاء الماضي.

وكانت وسائل إعلام عربية تناقلت أن العميد إسماعيل قاآني قتل في استهداف مواقع في محافظة حمص، بضربات إسرائيلية سبق أن أعلن النظام السوري تصديه لها.

وقال مكتب قاآني: "أعداء الثورة الإسلامية والشعب الإيراني يحاولون من خلال أحلامهم وتمنياتهم الباطلة والشريرة اختلاق الأكاذيب وبث الشائعات ونشر أخبار ملفقة ولا أساس لها".

وفي وقت سابق، نفى المراسل الصحفي الإيراني والخبير في الشؤوت الدفاعية حسين دليريان الأنباء التي تحدثت عن مقتل رئيس مركز الدراسات الاستراتيجية في الجيش الايراني العميد احمد رضا بوردستان في سوريا.

وكتب على حسابه الرسمي في "تويتر": "تحدثت قبل دقائق قليلة مع العميد بوردستان، مدير مركز الدراسات الاستراتيجية بالجيش، هوفي إيران، والأخبار عن استشهاده في سوريا كاذبة".

وعُيّن قاآني قائدا للفيلق بعد مقتل قائده السابق، قاسم سليماني، بغارة أمريكية في العراق بداية كانون الثاني/ يناير الماضي.

يشار إلى أن عدد الاستهدافات الإسرائيلية لسوريا وصل إلى ستة منذ بداية العام الحالي، إذ نفذت ثلاث هجمات في شباط الماضي، وواحدة في كانون الثاني الماضي.

واستهدفت غارات إسرائيلية، في 5 آذار/ مارس الماضي، المنطقة الوسطى في سوريا.

ولا يصرح الاحتلال عادة بالضربات العسكرية التي ينفذها في سوريا.