الأحد  25 تشرين الأول 2020
LOGO

بيان من عائلة الشابة المقدسية التي يتهمها الاحتلال بالعمل لصالح الحرس الثوري وحزب الله

2020-09-17 04:31:43 PM
بيان من عائلة الشابة المقدسية التي يتهمها الاحتلال بالعمل لصالح الحرس الثوري وحزب الله
ياسمين جابر

الحدث الفلسطيني

أصدرت عائلة الشابة الأسيرة ياسمين جابر بيانا حول مزاعم الشاباك بعمل ابنتهم لصالح الحرس الثوري الإيراني وحزب الله. وجاء في البيان:

نحن أبناء عائلة جابر ندين بشكل قاطع الاتهامات الكاذبة والافتراءات الصادرة من الاحتلال الإسرائيلي نحو ابنتنا ياسمين جابر.

احتُجزت ياسمين للتحقيق أمام المخابرات الإسرائيلية منذ 4/8, وعلى مدار أكثر من 40 يوم من التحقيق معها ومع عدة معتقلين عجزت النيابة أن تقدم لائحة إتهام ضد ابنتنا لعدم توفر الأدلّة على ارتكاب أي مخالفة من طرفها.

الرواية التي نشرت في الساعات الأخيرة، دون تبيان ردود ياسمين المفصلّة عن الشبهات الباطلة، هي رواية إسرائيلية كاذبة جاءت للتغطية على فشل جهاز المخابرات بإخضاع ياسمين لنظريته وزحزحتها عن الحقيقة التي لا لبس فيها وهي أنها لم تقترف أي جرم أو مخالفة.

لم نتفاجأ من تغييب المعلومات الهامة عما نتج عن هذا للتحقيق مثل المحاولات الفاشلة على جهاز الكذب والجواسيس من داخل السجن والتي أودت إلى نتيجة واحدة وهي أن ياسمين لم تخضع للرواية المخابرتية ولم تقرها لكونها كذبية أساسا.

إن حديث المخابرات عن خليّة تعمل لصالح جهة ما ووجود معتقلة واحدة فقط في نهاية هذا التحقيق الطويل توضح هشاشة هذه المزاعم. فكيف أن لخلية ان تكون مكونة من شخص واحد؟!.

يؤسفنا جدا انسياق الإعلام الفلسطيني والعربي نحو الرواية الإسرائيلية التي هدفها الأول والوحيد تشويه صورة إبنتنا، رواية الإعلام الإسرائيلي والمخابرات هي رواية كاذبة مشوهة تفتقر لأدنى الدلائل.

بناءا على ما توضيحه أعلاه فإننا نؤكد دعمنا الكامل لإبنتنا ياسمين ووقوفنا إلى جانبها فهي ابنة القدس، إنسانة ذكية وناجحة حاصلة على اللقب الثاني في علم الجينات ولديها العديد من الأعمال التطوعية المجتمعية التي تخدم المجتمع المقدسي وستثبت كذبية كل التهم والافتراءات الباطلة المسندة إليها.