الأربعاء  06 تموز 2022
LOGO

الأجهزة الأمنية تواصل اعتقال 15 معتقلا سياسيا اعتقلوا خلال اليومين الماضيين

2021-08-24 10:25:26 AM
الأجهزة الأمنية تواصل اعتقال 15 معتقلا سياسيا اعتقلوا خلال اليومين الماضيين
أرشيفية

الحدث الفلسطيني

تواصل الأجهزة الأمنية الفلسطينية اعتقال عدد من المواطنين، وذلك على خلفية مشاركتهم خلال الأيام الثلاثة الماضية، في وقفة منددة باغتيال الناشط السياسي المعارض نزار بنات.

وقال المحامي مهند كراجة لصحيفة الحدث إن عدد المعتقلين الحاليين هو 15 معتقلا، فيما سيعرض عدد منهم على النيابة العامة في رام الله خلال اليوم الثلاثاء، مشيرا إلى أن بعضا منهم لا زال موقوفا منذ السبت الماضي.

وحول سبب الإبقاء على اعتقال البعض، والإفراج عن البعض الآخر، أوضح كراجة أن المحكمة والأجهزة الأمنية تقيم كل حالة على حدى، مؤكدا أن الملفات جميعها تندرج تحت إطار الاعتقال السياسي.

وأمس، أعلن محامون من أجل العدالة عن أن الحالة الصحية للناشط جهاد عبدو تتدهور، ومتوقع نقله للمستشفى بأي وقت، منوهين أن النيابة العامة في رام الله رفضت طلبا بإخلاء سبيله.

وحول آخر تطورات حالته الصحية قال كراجة للحدث لا معلومات جديدة حول حالته، ومن المتوقع أن يعرض اليوم على المحكمة.

في سياق متصل، أعلن القيادي خضر عدنان وهو أحد المعتقلين لدى الأجهزة الأمنية، إضرابه المفتوح عن الطعام حتى الإفراج عنه دون شروط.

وبحسب تصريح للمهندس خلدون بشارة فور الإفراج عنه من سجن البالوع: "أثناء احتجازنا في شرطة البالوع تم الاعتداء بالضرب والشتم على الشيخ خضر عدنان أمامي من قبل رجل أمن بملابس مدنية، في منظر تقشعر له الأبدان".