السبت  22 كانون الثاني 2022
LOGO

مسؤولون إسرائيليون يباركون عملية إعدام الشاب محمد سليمة بالقدس

2021-12-05 09:00:21 AM
مسؤولون إسرائيليون يباركون عملية إعدام الشاب محمد سليمة بالقدس
إعدام الشاب الفلسطيني محمد سليمة

ترجمة الحدث

بارك مسؤولون إسرائيليون قيام جنود الاحتلال بإعدام الشاب الفلسطيني محمد سليمة وهو على قيد الحياة بعد إصابته بالرصاص في حي باب العامود بالقدس المحتلة، أمس السبت.

وقال زعيم حزب "قوة يهودية"، ايتمار بن غبير، إن الفلسطيني خطير حتى لو كان مصابا، ويجب القضاء عليه لأنه قد يشكل تهديدا على من حوله. ووجه تحية للجنود الذين قاموا بعملية الإعدام. 

وقال عضو الكنيست آفي ماعوز من الصهيونية الدينية، إنه يبارك ما قام به الجنود، ويتبنى فعلهم، وما جرى هو استهداف لإسرائيلي يسير في "عاصمة إسرائيل". 

وقدم المفوض العام لشرطة الاحتلال يعقوب شبتاي الدعم الكامل للجنود منفذي عملية الإعدام، وقال "لقد علمتنا حادثة شالوم تشارلي وأحداث أخرى أنه يجب قتل الإرهابي، وهو بالضبط ما فعله جنود حرس الحدود اليوم برد سريع وحازم".

وعلق رئيس حكومة الاحتلال نفتالي بينيت أيضا على إعدام الشاب، وقال إن الجنود تصرفوا بحزم وسرعة في مواجهة شخص حاول قتل إسرائيلي، ويجب منحهم الدعم الكامل.