الخميس  29 أيلول 2022
LOGO

الأسيران عواودة والباز يواصلان معركة "الأمعاء الخاوية"

2022-08-15 11:08:22 AM
الأسيران عواودة والباز يواصلان معركة

الحدث للأسرى

يواصل المعتقلان خليل عواودة، من بلدة إذنا قضاء الخليل، والشيخ يوسف الباز من مدينة اللد، إضرابهما المفتوح عن الطعام للمطالبة بالإفراج عنهما، بحسب ما أفاد نادي الأسير، اليوم الإثنين.

ويضرب عواودة رفضا لاعتقاله الإداري، حيث يرفض الاحتلال الإسرائيلي حتى اليوم الاستجابة لمطلبه.

ودخل عواودة (40 عاما) من سكان بلدة إذنا قضاء الخليل، يومه الـ155 في الإضراب، حيث كان أضرب لمدة 111 يوما، وعلق إضرابه أسبوعا فقط وعاد للإضراب بعد تنصل إدارة السجن في إيجاد حل لقضيته وتجديد الاعتقال الإداري له لمدة 4 أشهر، وهو التجديد الثاني له.

وأكد نادي الأسير في بيان له، أن الأسير عواودة يواجه الموت، في ظل ظروف صحية صعبة تتفاقم مع مرور الوقت.

إلى ذلك، يواصل إمام المسجد الكبير في اللد، الشيخ يوسف الباز (64 عاما)، إضرابه عن الطعام لليوم الخامس على التوالي، وذلك احتجاجا على استمرار اعتقاله حتى الانتهاء من الإجراءات القانونية، حيث ما يزال في مستشفى "سوروكا" في مدينة بئر السبع إثر تدهور وضعه الصحي قبل أيام.

وكان الباز قد صعد إضرابه بالامتناع عن الماء بعد أن رفضت محكمة إسرائيلية إطلاق سراح وأبقت عليه رهن الاعتقال حتى الانتهاء من الإجراءات القانونية ضده، حيث أعتل بزعم التحريض خلال هبة الكرامة في أيار/مايو 2021.

وأبقت محكمة إسرائيلية على اعتقاله، رغم قرار سابق من المحكمة بالإفراج عنه، وعليه شرع بالإضراب عن الطعام.

يشار إلى أن الشيخ الباز متزوج وأب لستة أبناء، وهو إمام مسجد اللد الكبير، وكانت الشرطة الإسرائيلية اعتقلته في 30 نيسان/أبريل الماضي.