الأربعاء  23 أيلول 2020
LOGO

الشرطة الإسرائيلية تعتقل "عريس المستوطنين الإرهابيين"

2015-12-29 09:39:42 PM
الشرطة الإسرائيلية تعتقل

حدث الساعة

اعتقلت الشرطة الإسرائيلية، اليوم الثلاثاء، عريس المستوطنين الإرهابيين، والذي أطلق عليه 'عريس عرس الكراهية'، كم اعتقل معه ثلاثة آخرون شاركوا في العرس، بينهم أحد ناشطي اليمين المتطرف المعرووفين. ومن المقرر أن يتم تمديد اعتقالهم يوم غد الأربعاء.

 

وعلى صلة، تجدر الإشارة إلى أن الشرطة احتجزت في وقت مبكر، اليوم أحد مستوطني 'كفار تبوح' للتحقيق معه، في أعقاب توثيق يظهر فيه وهو يرقص في 'عرس الكراهية' وهو يمحمل السلاح ويرتدي قميصا كتب عليه 'كاخ'، الحركة العنصرية التي كان يرأسها الراف العنصري مئير كهانا وأخرجت عن القانون.

 

وزعم المحامي والناشط العنصري إيتمار بن غفير، الذي يمثل المعتقلين، والذي شارك في العرس نفسه، أن السلاح الذي كان يحمله المحتفلون عبارة عن دمية، وادعى أنه لا يوجد أي مخالفة جنائية في رقص المحتفلين.

 

تجدر الإشارة إلى أن الحديث عن عرس لاثنين من ناشطي اليمين المتطرف، وقد جرى قبل أسابيع، وتحول إلى 'احتفال للعنف والتحريض'. ورقص المشاركون فيه وهم يحملون البنادق والسكاكين والزجاجات الحارقة.

 

ويظهر في شريط مصور يوثق الاحتفال المشاركون وهم يطعنون مرة أخرى وأخرى صورة الطفل علي دوابشة، الذي استشهد حرقا في جريمة دوما الإرهابية التي نفذها مستوطنون، واستشهد معه والده سعد، ووالدته رهام أيضا.

 

وكانت الشرطة قد أعلنت، الخميس الماضي، أنها بدأت التحقيق في 'عرس الكراهية' المشار إليه في القدس.