الأربعاء  17 آب 2022
LOGO

ترجمة "الحدث"| "إسرائيل" تبتكر لحوماً نباتية تتناسب مع الشريعة اليهودية

2016-07-14 01:10:27 PM
ترجمة
صورة تعبيرية

 

الحدث- ترجمة فرح المصري

 

يسعى مؤسسو "التكنولوجيا الغذائية" في "إسرائيل" إلى إنتاج لحوم تتوافق مع الشريعة اليهودية، وتناصر حقوق الحيوان.

 

لحم حقيقي.. دون الإضرار بالحيوانات

 

"سوبر ميت" أطلقت في شهر ديسمبر الماضي حملتها التي تعمل على تطوير وسيلة في الهندسة الحيوية لإنتاج "اللحوم" من الخلايا الحيوانية دون الإضرار بالحيوانات، وشعارها: "اللحم الحقيقي، دون الإضرار بالحيوانات".

 

تخيل صدور الدجاج بدون ذبح الدجاج، وفي ذات الوقت مشبعة بالألياف الغذائية والمفيدة لجسم الإنسان.

 

وتمكنت الشركة من تسويق نفسها بسهولة في السوق الإسرائيلية، ولكن ازدياد الوعي حول الحملة، جعل المختصين في مجال الرقابة على التغذية يستفسرون أكثر حول طبيعة اللحم المقدم، وحلاله من حرامه، وفيما لو كان نباتياً ام حيوانياً.

 

لحوم تتناسب مع الشريعة اليهودية

 

من جهته، يقول الرئيس التنفيذي للشركة كوبي باراك، وهو نفسه نباتي ومدافع عن حقوق الحيوان: "إن اللحوم المقدمة من الشركة تتناسب مع  الشريعة اليهودية وهي نباتية في ذات الوقت، ولدينا خبراء لإثبات ذلك، ويضيف:" لقد تحدثنا إلى حوالي 10 حاخامات وقاموا  بإثبات صحة كلامي، والغالبية العظمى من حركة "النباتين" يقدمون الدعم اللازم لنا".

 

من الجدير ذكره، أن شركة "سوبر ميت" ليست أول شركة تختص باللحوم، ولكنها  أول من ركز على إنتاج الدجاج .

 

وطبيعة إنتاج اللحوم ستكون على النحو التالي: سيتم استخراج الخلايا المطلوبة بشكل غير مؤذٍ من الدجاج، ووضعه في جهاز خاص يلائم طبيعة الطيور، ومن ثم إتاحة المجال لإن يتجمع ويتحول إلى "لحوم".

 

ويؤكد باراك على أن هذه العملية يمكن أن تحدث ثورة في تحديد ماذا يأكل العالم،  كما أنه سيساعد في الحد من التدهور البيئي، والمعاناة الحيوانية، والأوبئة الصحية العالمية.

 

وتطمح الشركة إلى جمع تبرعات تقدر بـ100،000$، ما سيؤكد اهتمام المستهلكين بالشركة.

 

المصدر: هآرتس