الإثنين  25 أيار 2020
LOGO

"حماس": انعقاد "المجلس الوطني" دون توافق هو "تفرد بالقرار"

2018-03-07 06:44:16 PM
حركة حماس

 

حدث الساعة

 

اعتبرت حركة "حماس"، اليوم الأربعاء، أن انعقاد "المجلس الوطني" ، بدون توافق وطني "يضعف مخرجاته، ويعد بمثابة تفرد بالقرار الفلسطيني".

 

وقال عبد اللطيف القانوع، المتحدث باسم "حماس"، في بيان صحفي وصل الأناضول نسخة منه، إن "المجلس الوطني بتركيبته الحالية لا يقدم شيئا للمشهد السياسي، وعقده دون توافق وطني يضعف مخرجاته ويبقيها حبراً على ورق".

 

وأضاف القانوع: "المشروع الأمريكي الذي يستهدف القضية الفلسطينية يتطلب توحيد المؤسسات الوطنية وتحقيق الوحدة لا التفرد بالقرار، والإصرار على عقد المجالس الوطنية دون إجماع وطني".

 

وفي وقت سابق من اليوم، قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، أحمد مجدلاني، إن "المجلس الوطني" سيعقد جلسة اعتيادية، في 30 أبريل/نيسان المقبل، بدون مشاركة حركتي "حماس" و"الجهاد الإسلامي".