الأحد  04 كانون الأول 2022
LOGO

متابعة الحدث| عبد المحسن القطان تفتتح معرض "العلوم التفاعلي" وعنوانه : الحركة والسكون تضاد وتكامل (صور)

2018-06-29 03:00:57 PM
متابعة الحدث| عبد المحسن القطان تفتتح معرض
أحد أنشطة معرض العلوم التفاعلي (تصوير:الحدث)

 

الحدث- ريم أبو لبن

 

"يتم تطوير معروضات علمية وبرنامج تربوي بهدف كسرالهوة ما بين التعليم الرسمي وغير الرسمي، وفي معرض العلوم هذا نعمد على المزاوجة ما بين العلوم والفنون". هذا ما أكده لـ"الحدث" مدير استديو العلوم في مؤسسة عبد المحسن القطان نادر وهبة.

أضاف : "معرض العلوم التفاعلي والذي يحمل عنوان الحركة والسكون- تضاد وتكامل، هو معرض استكمالي لنشاطات علمية سابقة، وكان من بينها معرض (الضوء والحركة والخيال)، فهو ينفذ للمرة الثالثة، إذ يتم إنفاذ الأنشطة العلمية باستخدام المفاهيم العلمية وتبسيطها للفرد، فيمكن فهم أي مصطلح علمي من خلال الحركة".

في ذات السياق قال : "نحاول أن نمزج ما بين الحركة والمعلومة، وفهم العلاقة ما بين الأثقال والأوزان وحركة الهواء والدواليب".

 

ويشار بأن معرض العلوم التفاعلي "الحركة والسكون- تضاد وتكامل" ينفذ ضمن فعاليات مؤسسة عبد المحسن القطان في مبناها الجديد وقد وصف بكونه "صديق للبيئة". غير أن المعرض العلمي  جاء استكمالاً لمعرض "أمم متعاقدة من الباطن"، وهو يحاكي بمضمونه الحركات الفيزيائية والمرتبطة بـ (الزمن، والسرعة، والإزاحة، والقوة) سواء تم إدراك هذه الحركات جسدياً أو ذهنياً.

قال وهبة لـ"الحدث" : "من خلال الممارسة للحركات الفيزيائية يمكن فهم المفاهيم العلمية الصعبة ومن خلال الحركة، إذ يقوم بعض من الأساتذة والتابعين لكلا من مدارس وكالة الغوث (الأونروا)، والمدارس الحكومية والخاصة بتمرير تلك المفاهيم للمشاركين في التمرين ومن مختلف الأعمار، فنجد كبار السن يقودون الدراجات الهوائية ويمارسون ألعاب التوازن".

أضاف : "يقوم هؤلاء الأساتذة بتقديم المشورة والاستفادة من تجربة المعرض ونقل ذات الخبرة والتمارين في مدارسهم، وهم بدورهم يقودون مهرجان العلوم السنوي، حيث من المتوقع تنفيذه في شهر أكتوبر القادم".

إن الحركة والسكون مفهومان متضادان وهما يتفاعلان في خمس معروضات علمية داخل المعرض ألا وهي ( القرص الدوار، قرص الاتزان، بدل وطير، رافعة باسكال، غرفة الغموض)، إضافة إلى معرض  "الهارمونوغرافات" والتي صممها وبناها فريق استديو العلوم لدى مؤسسة عبد المحسن القطان.

إذا فإن العلوم والفنون والتكنولوجيا تظهر بشكل متكامل هنا، ويمكن أن يلمس الحاضر للمعرض تلك العلاقات القائمة فيمابينها، ولديه فرصة للتعليم الحر والذي يدمج ما بين اللعب والاستقصاء المعرفي.