الأحد  23 شباط 2020
LOGO

أهالي قلنسوة يتظاهرون احتجاجاً على سياسة هدم المنازل

2019-01-26 04:31:44 PM
أهالي قلنسوة يتظاهرون احتجاجاً على سياسة هدم المنازل

الحدث 48

تظاهر العشرات من أبناء مدينة قلنسوة والمنطقة عصر اليوم، السبت، على المدخل الرئيسي للمدينة، احتجاجا على سياسة هدم البيوت بدعوة من القوى الوطنية في المدينة.

وشارك في التظاهرة الحراك الشعبي في مدينة قلنسوة والطيبة، ورئيس بلدية قلنسوة والطيبة، والعشرات من المواطنين.

ورفع المتظاهرون شعارات رافضة لسياسة الهدم التي تشنها السلطات الإسرائيلية في الآونة الأخيرة، مشيرين إلى أهمية تكاتف الجهود من اجل التصدي لهذه السياسة.

كما أطلقوا هتافات منددة بالهدم، ودعوا كافة السكان للالتحام وراء القوى الوطنية للمشاركة في الخطوات الاحتجاجية.

وأغلق المتظاهرون الشارع لوقت قصير احتجاجا على سياسة الهدم الحكومية، حتى تدخلت الشرطة وأبعدت المتظاهرين من الشارع.

وكانت الشرطة قد اعتقلت، قبيل التظاهرة، الناشط أشرف أبو علي، وذلك بذريعة التحريض على العنف ضد سياسة الهدم.

كما جرى نصب خيمة احتجاج على المدخل الرئيسي للمدينة، يوم أمس، ضمن الفعاليات الاحتجاجية.

وفور وصول إخطارات الهدم، عقدت اللجنة الشعبية في مدينة الطيبة والحراك الشبابي في مدينة قلنسوة اجتماعًا، بحضور رئيس بلدية قلنسوة وأصحاب المنازل المهددة بالهدم في بيت محمد عودة، لدعم نضال أصحاب المنازل ضد سياسة الهدم التي تنتهجها سلطات الاحتلال.

يذكر، أن أصحاب المنازل المهددة بالهدم يعانون منذ عامين في أروقة المحاكم ومكاتب لجان التخطيط والبناء، في محاولة لاستصدار تراخيص بناء على أرض بملكيتهم الخاصة، فيما ترفض السلطات إصدار تراخيص بناء.