الثلاثاء  17 أيلول 2019
LOGO

اراء و مدونات

" آدم وإبليس " سر الحياة بقلم: سهير السمان - اليمن

الحدث: الحركة الدائبة للكون وللمجرات وللحياة من أصغر دقائقها إلى أكبرها هي الحقيقة الوحيدة التي نقف أمامها . وهذا يفسر طبيعة كل شيء ويفسر أبعاد النفس البشرية التي لا تثبت على حال وإن ثبتت فإنه يحق علينا أن نقول أنها تكلست وماتت. التغير والتبدل والتطور والارتقاء هو ما وصل إليه الإنسان عبر ملايين السنين

هكذا قرأتك| بقلم:

هكذا قرأتك| بقلم: أسماء ناصر أبوعيّاش

كما قُزح مختلفة ألوانه يجمعها قوس أو كولاج تراصت قطعة قطعة بدت "مسافات" القاص سمير الشريف في قصصه القصيرة جداً. نقرات على جدار الوعي واخزة وزاخرة .. ومضات إبداع لا تدعك تنجو من نص حتى تلج بإرادة نصاً يليه.

في انفلات الاستبداد

في انفلات الاستبداد على رقاب العباد محارق الفكر | بقلم الكاتب : حسن العاصي

طالما كان الفلاسفة والمفكرون والمبدعون والمثقفون والكتّاب المتنورون، هدفاً للتعنيف من قبل السلطتين السياسية والدينية، حيث تقومان بالتضييق بشتى السبل عليهم، وقد يتم الاعتقال والزج بهم في السجون، بل أبعد من ذلك إذ وصل الأمر إلى القتل الشنيع، بل أكثر كحرقهم وهم أحياء، والتمثيل بجثثهم، أو صلبهم فوق ألواح خشبية في أماكن عامة، وتعذيبهم وجلدهم وتركم يموتون ببطء.

السيد أزرق في السينما

السيد أزرق في السينما للقاص أحمد جابر | بقلم الكاتبة: وفاء ابريوش

الحدث: مجموعة قصصية تراوحت بين القصة القصيرة و القصيرة جدّا، في عنوانها حديث لبق عن شخصيّة ما لُقّبت بالسيّد، و قد سمّاه القاص بـ "أزرق" و يتصف اللون الأزرق بأنّه لونٌ عقليّ، له صفات إيجابية مثل: الذكاء، التواصل، الثقة، الطمأنينة، الواجب، المنطق، الحكمة، التأمل و الهدوء. كما له من الصفات السلبيّة: البرد، العزلة، قلّة العواطف و الجفاء (1).

” كتالوج ” حواء وسطر

” كتالوج ” حواء وسطر آدم بقلم: نهال علام – مصر

الحدث: نستقبل الحياة بصرخات لا تقوي إلا علي زرع الضحكات، صبيان كّنا أو بنات، فالبدايات للكُل سواء! وبالرغم أن لذلك البكاء سبب علمي لا خلاف عليه، إلا أنه معنوياً يدُل علي ما ينتظرنا علي هذا الكوكب السعيد مُتربِصاً بِنَا بمَكر ، راجياً أن ينزع عنا ثوب الصبر !

ظل التانغو
بقلم:

ظل التانغو بقلم: أسماء ناصر أبو عيّاش

الحدث: إلى أمها.. إلى أولاادها وبناتها.. إلى راقصي التانغو الهاربين من وحشة العالم، تهدي الكاتبة الفلسطينية السويدية دلال عبد الغني روايتها ظل التانغو وتقول؛ "منذ أن انشطرنا يضيق العالم من حولي ويبقى امتداد ظلِك – في أشارة إلى أمها- من وحشة العالم أهدي روايتي لتكون جسراً للخروج من غربتنا"

بحر ميت، لم يشبع موتا؛

بحر ميت، لم يشبع موتا؛ فأحيا موته من جديد! بقلم: سماح خليفة

الحدث: حاولت أن لا أفكر بتلك الزهور التي أعدمت السيول طفولتها، والتهمها غول البحر الميت قلبه، حاولت ان أترحم عليها بصمت، أن أحتفظ بدمعتي الحرّى في مقلة عيني العاتبة، حاولت أن لا ألتقط مشهدا للأم التي حرصت على إعداد الشطائر والشكولاته والعصائر وترتيبها في حقيبة ولدها

"المزبلة" التي جمعتنا مع الإسرائيليين قرب رام الله (فيديو)

كنت دائما أسمع بأن "هناك ما يوّحد الشعبين؛ الفلسطيني والإسرائيلي"، وفي الحقيقة هذه العبارة سمعتها من قادة كبار فلسطينيين وإسرائيليين، وبحثت كثيرا عن شيء يوّحد شعبنا وما يسمى بشعبهم، لكنني وجدت أن بحثي في السياسة قاصر، لأنني ما زلت مقتنعا بأن كيانهم زورا يسمى "دولة"، ومجموعة المدن التي تخضع للسيطرة الفلسطينية تمنيا تسمى "دولة". وما بين "التمني" و"الزور" الخيال.

الآن فقط وبعد أن انتهى

الآن فقط وبعد أن انتهى كل شيء/ بقلم: عصمت منصور

الآن فقط وبعد أن انتهى كل شيء/ بقلم: عصمت منصور

وَقَالَتْ لِيَ الأَرْضُ
بقلم:

وَقَالَتْ لِيَ الأَرْضُ بقلم: عبد الرَّحمن بسيسو

الحدث: "غالباً ما كانتْ غَيبَتُكَ، وغَيبَةُ مَنْ كُنْتَهُ مِنْ أبْنَائِكَ الْبَحَّارةِ والْمَلاَّحِينَ الْمُغَامِرينَ الشُّجْعَانْ، تَطُولُ، وما من مرَّة عُدْتَ فيها بعدَ غيبةٍ طَالتْ، إلاَّ وشَرَعْتَ، فَورَ مُلامَسَةِ أقْدَامِكَ شَواطِئَ بلادِكَ، في الإعْدَادِ للرَّحِيلِ نَحْوَ أُفُقٍ آخرَ لخَوضِ مُغَامَرةِ كَشْفٍ جَدِيدْ، فقد كانَ لِخَطْوكَ الواثقِ فوقَ صَدْريَّ الرَّحْبِ أنْ يَفْتَحَ أمَامَكَ آفاقَ الرُّؤى الحُرَّةِ، وفضاءَاتِ الْخَيَالْ الطَّليق.

قف مكانك..  حان موعد

قف مكانك.. حان موعد الحساب!

هيا سنحفر الخندق سنوقع بهم أسرع، لا تصرخ بلغة بربرية ربما سيسمع صوتك، هل ستفعلها وتنتفض لتجاري الواقع مطالبا بحقك؟، ردد معي "أنا مواطن لي حقوق ولدي واجبات"، "أنا مواطن لي حقوق ولدي واجبات"..

الجيوش الأفريقية

الجيوش الأفريقية في العهدة الإسرائيلية/ بقلم: حسن العاصي

الجيوش الأفريقية في العهدة الإسرائيلية/ بقلم: حسن العاصي