الأحد  21 تموز 2019
LOGO

#سامي_سرحان

مسيرة العودة الكبرى/ بقلم : سامي سرحان

يقف العالم اليوم تحية لإبداعات الشعب الفلسطيني النضالية، كما وقف في السابق تحية لانطلاقة العمل الفدائي وصمود بيروت وانتفاضة الحجارة وانتفاضة الأقصى وهبة القدس دفاعا عن الأقصى.

هارب إلى واشنطن/ بقلم: سامي سرحان

​قضايا شائكة يحملها بنيامين نتنياهو رئيس الحكومة الإسرائيلية إلى واشنطن، ويطرحها أمام مؤتمر إيباك المنعقد حاليًّا؛ لتكون عناوين تحرك اللوبي اليهودي الأمريكي في العام الجاري 2018، وإذا استثنينا قضايا ملاحقته قضائيًّا بالفساد والرشوة، فالقضية الأولى التي لا يكفُّ نتنياهو الحديث عنها هي قضية إيران المتشعبة وكيفية التعامل مع برنامجها النووي وصواريخها البالستية وتمركز قوات إيرانية في سوريا وتعاظم قوة حزب الله الصاروخية وعلاقته بإيران.

نكبة ثقيلة إلى زوال/ بقلم: سامي سرحان

واحد وسبعون عاماً مرت ثقيلة على نكبة شعبنا الفلسطيني على أيدي العصابات الصهيونية وإنشاء كيان عنصري استيطاني إحلالي على أرض فلسطين وطن الشعب الفلسطيني التاريخي والطبيعي والقانوني.

قمة تونس/ بقلم: سامي سرحان

قد تعقد القمة العربية في تونس و قد لا تعقد، والأمر سيان سواء عقدت أم لم تعقد. كنا في السابق نقول إن عقد القمة العربية يمثل الحد الأدنى للتضامن العربي الصوتي وليس الفعلي الذي لم يكن فاعلاً حتى عندما صدرت عن القمم العربية قرارات حازمة وواضحة بالشجب والاستنكار، وتنفيذ بعض هذه المواقف والقرارات كالمقاطعة لإسرائيل ووقف تصدير النفط للدول التي تساند إسرائيل ودعم القضية الفلسطينية المقدسة وعودة الجولان والأراضي العربية المحتلة للسيادة العربية.

صفقة القرن ودول مفككة!/ بقلم: سامي سرحان

سلسلة من الزلازل تجتاح الوطن العربي لم تتوقف منذ أن برزت الدولة القطرية العربية إلى الوجود أوائل سنوات القرن الماضي، قرن من الزمان تغنى المواطن العربي فيه بالحرية والاستقلال، وهو أبعد ما يكون عن كونه حراً أو مستقلا، ذلك لأن الأنظمة العربية التي أنشئت في تلك الحقبة وما تلاها حتى هذا التاريخ وتحكمت برقاب شعوبها كانت أنظمة وظيفية لخدمة أهداف القوى الاستعمارية في المنطقة العربية.

الرئيس دولار/ بقلم: سامي سرحان

أقترح على الكونغرس الأمريكي أن يتبنى مشروع قرار بإزالة صور جميع الرؤساء الذين تعاقبوا على حكم الولايات المتحدة عن العملة الأمريكية "الدولار"،

لتسقط القوانين العنصرية/ بقلم: سامي سرحان

حراك شعبي لفلسطينيي الداخل وبعض اليهود شهدته تل أبيب خلال الأسبوعين الماضيين فاق كل التوقعات وفاجأ اليمين الإسرائيلي وحتى القيادات العربية في الداخل.

صمود وتضحية في مواجهة صفقة القرن/ بقلم: سامي سرحان

أعلن البيت الأبيض أن مساعي الإدارة الأمريكية لطرح مبادرة سلام لم تتوقف وسوف يعلن عن مبادرة ترامب في مايو حزيران القادم.

حقوقنا ثابتة أقوى من الصفقة/ بقلم: سامي سرحان

تتصاعد حدة التوتر في المنطقة والتهديدات بحرب جديدة قد تكون شاملة تشارك بها إسرائيل والولايات المتحدة بشكل مباشر، مع اقتراب إعلان الإدارة الأمريكية عن صفقة القرن رسميا بعد أن كشفت عن الجزء الهام من الصفقة المتعلقة بالقضية الفلسطينية والمتمثل بإزاحة قضية القدس واللاجئين وحل الدولتين عن طاولة المفاوضات الموهومة.