الإثنين  23 أيلول 2019
LOGO

فلسطينيو 48

قرية زبعة القريبة من بيسان

تقع قرية زبعة الفلسطينية المهجرة على بعد 5 كيلومترات من مدينة بيسان المحتلة، وسط سهل تحيط به ثلاث تلال.

إصابة خطيرة بحادث سير في باقة الغربية

أصيب شخص يبلغ من العمر ٥٧ عاما، بجروح وصفت بالخطيرة، جراء تعرضه للدهس في شارع القدس الرئيس في مدينة باقة الغربية.

قرية البيرة الفلسطينية المهجرة

تقع قرية البيرة الفلسطينية المهجرة على بعد 7.5 كم من مدينة بيسان المحتلة، وتنهض على طرف تل شفا العالي.

هل قبل المستوطنون بفكرة بناء الفلسطينيين في مناطق "ج"؟

قال عضو الكنيست عن البيت اليهودي، بتسلئيل سموتريتش، إنه لا يعارض فكرة السماح للفلسطينيين في مناطق "ج"، خاصة لمن يسكن هذه المناطق قبل عام 1994.

قرية الخلصة المهجرة القريبة من بئر السبع.. ماذا تعرف عنها؟

تقع قرية الخلصة الفلسطينية المهجرة على بعد 23 كم من مدينة بئر السبع المحتلة، تقوم وسط رواب جرداء، وكانت تقع عند ملتقى وادي العوسجة ووادي الخالصة، ويرجح بأن تكون نفسها بلدة "إلوسا" النبطية.

مواجهة متجددة في الداخل المحتل.. الهدم لا يمرّ بهدوء

أصابت شرطة وجيش الاحتلال الإسرائيلي الأسبوع الماضي، عددا من المعتصمين والمتظاهرين واعتقلت مجموعة منهم على خلفية التظاهر والاعتصام أمام أحد المنازل المهددة بالهدم في منطقة عرعرة في الداخل المحتل، في سياسة ممنهجة وواضحة للتنكيل بالفلسطينيين في ظل وجود نحو 60 ألف بناء منعت سلطات الاحتلال إصدار التراخيص لصالحها.

قرية المغار المهجرة.. ماذا تعرف عنها؟

قرية المغار المهجرة.. ماذا تعرف عنها؟ الحدث صورة ومكان تقع قرية المغار الفلسطينية المجرة على بعد 12 كم من مدينة الرملة المحتلة، مبنية على ثلاث تلال في منطقة مستوية وتعتبر من المواقع التي كانت آهلة منذ القدم. كان مطار عاقر العسكري يبعد بضعة كيلومترات إلى الشرق من موقع القرية، وكان وادي المغار يحدها من الجنوب. احتلت العصابات الصهيونية قرية المغار في مايو 1948 حيث دمرت منازلها وهجرت سكانها منها، واليوم يوجد أربعة منازل قائمة فقط يسكنها المستوطنون. وأنشأ الاحتلال مستوطنة "بيت إلعازاري" على

قرية برفيلية الفلسطينية المهجرة.. ماذا تعرف عنها؟

الحدث صورة ومكان تقع قرية برفيلية الفلسطينية المهجرة على بعد 10 كم من مدينة الرملة، تنتصب على حافة واد في الجزء الشرقي من السهل الساحلي الأوسط. وقد سميت القرية بورفيليا (Porpylia) أيام الصليبيين، وكانت إقطاعة تابعة للقبر المقدس (القدس). كانت برفيلية مزرعة صغيرة مبنية على منحدر، وتعلو 200 قدم عن الوادي، وكان سكانها يعنون بزراعة الزيتون. وكان يقع إلى الشمال الغربي من القرية خربة الوسن التي كانت تضم بقايا بناء من الحجر المعقود، وأًسس أبنية دارسة ومعصرة، وصهاريج منحوتة في الصخر، ومقاماً.

قرية عرب الفقراء الفلسطينية المهجرة

تقع قرية عرب الفقراء الفلسطينية المهجرة على بعد 42 كم من مدينة حيفا المحتلة، مبنية على بقعة رملية مستوية من السهل الساحلي.

قرية هراوي الفلسطينية المهجرة

ينحدر سكان قرية هراوي من قبيلة عرب الحمدون البدوية الذين ظلوا يرحلون شتاء نحو الأراضي المنخفضة المتاخمة لسهل الحولة، حيث كانوا يرعون مواشيهم ويعملون في الزراعة أيضا.